صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 7 من 13

الموضوع: نعوذ بالله من الفتن

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    16 / 10 / 2010
    العمر
    36
    المشاركات
    1,734
    معدل تقييم المستوى
    294

    نعوذ بالله من الفتن

    السلام عليكم والرحمه الله وبركاته


    0نعوذ بالله من الفتن ...

    نعوذ بالله من حماس مندفع ..يقود إلى ندامة وحسرة ...


    ونحتاج إلى أن نتزود بالعلم والإيمان حتى لانقع في بحر الفتن ...


    كم أفراد وشعوب قادهم الحماس الغير منضبط بضوابط الشرع والعقل ...ونفذ صبرهم ...

    فباتوا اليوم يحمدون زمن الشدة ...وتمنوا لو صبروا على الشدة ...

    لكنهم أفاقوا ..بعد أن تبعثرت قوتهم ...ودخل العدو في صفوفهم ...

    نعوذ بالله من الفتن ....


    اللهم سلحنا بالعلم النافع والعمل الصالح والحكمة ..والصبر ...







    عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ عَنِ النَّبِىِّ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ « مَنْ كَرِهَ مِنْ أَمِيرِهِ شَيْئًا فَلْيَصْبِرْ ، فَإِنَّهُ مَنْ خَرَجَ مِنَ السُّلْطَانِ شِبْرًا مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً » .
    قال ابن بطال :
    (قال المؤلف: فى هذه الأحاديث حجة فى ترك الخروج على أئمة الجور، ولزوم السمع والطاعة لهم والفقهاء مجمعون على أن الإمام المتغلّب طاعته لازمة، ما أقام الجمعات والجهاد، وأن طاعته خير من الخروج عليه؛ لما فى ذلك من حقن الدماء وتسكين الدهماء، ألا ترى قوله - صلى الله عليه وسلم - لأصحابه: « سترون بعدى أثرةً وأمورًا تنكروها » فوصف أنهم سيكون عليهم أمراء يأخذون منهم الحقوق ويستأثرون بها، ويؤثرون بها من لا تجب له الأثرة، ولا يعدلون فيها، وأمرهم بالصبر عليهم والتزام طاعتهم على ما فيهم من الجور)


    مالفائدة من الإمام الفاجر ؟
    ( وذكر على بن معبد، عن على بن أبى طالب أنه قال: لابد من إمامة برة أو فاجرة. قيل له: البرة لابد منها، فما بال الفاجرة؟ قال: تقام بها الحدود، وتأمن بها السبل، ويقسم بها الفئ، ويجاهد بها العدو. ألا ترى قوله - صلى الله عليه وسلم - فى حديث ابن عباس: « من خرج من السلطان شبرًا مات ميتةً جاهليةً » . وفى حديث عبادة: « بايعنا رسول الله على السمع والطاعة » إلى قوله: « وألا ننازع الأمر أهله، إلا أن تروا كفرًا بواحًا » فدل هذا كله على ترك الخروج على الأئمة، وألا يشق عصا المسلمين، وألا يتسبب إلى سفك الدماء وهتك الحريم، إلا أن يكفر الإمام ويظهر خلاف دعوة الإسلام، فلا طاعة لمخلوق عليه، وقد تقدم فى كتاب الجهاد، وكتاب الأحكام هذا).


    وشرط الكفر أن يكون ظاهرًا :

    (قال الخطابى: « بواحًا » يريد ظاهرًا باديًا، ومنه قوله: باح بالشىء يبوح به بوحًا وبئوحًا، إذا أذاعه وأظهره ومن رواه « براحًا » فالبراح بالشىء مثل البواح أو قريب منه، وأصل البراح الأرض القفر التى لا أنيس ولا بناء فيها، وقال غيره: البراح: البيان، يقال: برح الخفاء أى ظهر).

    والأحاديث المذكورة لاشك في صحتها لأنها في صحيح البخاري




    اللهم إنا نعوذ بك من الفتن




    نعوذ بالله من الفتن ...



    عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ - رضى الله عنه - قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - « اسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَإِنِ اسْتُعْمِلَ عَلَيْكُمْ عَبْدٌ حَبَشِىٌّ كَأَنَّ رَأْسَهُ زَبِيبَةٌ » .


    قال ابن بطال :

    (قال أبو بكر بن الطيب: أجمعت الأمة أنه يوجب خلع الإمام وسقوط فرض طاعته كفره بعد الإيمان، وتركه إقامة الصلاة والدعاء إليها، واختلفوا إذا كان فاسقًا ظالمًا غاصبًا للأموال؛ يضرب الأبشار ويتناول النفوس المحرمة ويضيع الحدود ويعطل الحقوق فقال كثير من الناس: يجب خلعه لذلك.
    وقال الجمهور من الأمة وأهل الحديث: لا يخلع بهذه الأمور، ولا يجب الخروج عليه؛ بل يجب وعظه وتخويفه وترك طاعته فيما يدعو إليه من معاصى الله، واحتجوا بقوله - صلى الله عليه وسلم - : « اسمعوا، وأطيعوا وإن استعمل عليكم عبد حبشى » وأمره بالصلاة وراء كل بر وفاجر، وروى أنه قال: (أطعهم وإن أكلوا مالك وضربوا ظهرك ما أقاموا الصلاة » . )




    نعوذ بالله من الفتن






    نعوذ بالله من الفتن ...

    أليس من العجيب أن يحرص البعض على المناصب ويرى نفسه أحق من غيره ثم يسعى للوصول إليها ولو كلفه ذلك إزهاق الأرواح وذهاب الممتلكات ...المهم عنده أن يصل لمنصبه ...!!!


    نعوذ بالله من الفتن ...
    عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ سَمُرَةَ قَالَ قَالَ النَّبِىُّ - صلى الله عليه وسلم - « يَا عَبْدَ الرَّحْمَنِ لاَ تَسْأَلِ الإِمَارَةَ ، فَإِنَّكَ إِنْ أُعْطِيتَهَا عَنْ مَسْأَلَةٍ وُكِلْتَ إِلَيْهَا ، وَإِنْ أُعْطِيتَهَا عَنْ غَيْرِ مَسْأَلَةٍ أُعِنْتَ عَلَيْهَا ، وَإِذَا حَلَفْتَ عَلَى يَمِينٍ فَرَأَيْتَ غَيْرَهَا خَيْرًا مِنْهَا ، فَكَفِّرْ يَمِينَكَ ، وَأْتِ الَّذِى هُوَ خَيْرٌ » .

    قال ابن بطال :
    (قال المهلب: فيه دليل على أنه من تعاطى أمرًا وسولت له نفسه أنه قائم بذلك الأمر أنه يخذل فيه فى أغلب الأحوال؛ لأنه من سأل الإمارة لم يسألها إلا وهو يرى نفسه أهلا لها، فقد قال - صلى الله عليه وسلم - : « وكل إليها » بمعنى لم يعن على ما أعطاه، والتعاطى أبدًا مقرون بالخذلان، وإن من دعى إلى عمل أو إمامة فى الدين فقصر نفسه عن تلك المنزلة وهاب أمر الله؛ رزقه الله المعونة، وهذا إنما هو مبنى على أنه من تواضع لله رفعه، وذكر ابن المنذر من حديث أبى عوانة، عن عبد الأعلى التغلبى، عن بلال بن مرداس الفزارى، عن حميد، عن أنس، عن النبى - صلى الله عليه وسلم - قال: « من ابتغى القضاء واستعان عليه بالشفعاء وكل إلى نفسه، ومن أكره عليه أنزل الله إليه ملكًا يسدده » وهذا تفسير قوله: « أعنت عليها » فى حديث ابن سمرة.
    وفيه: أَبُو مُوسَى: « دَخَلْتُ عَلَى النَّبِىِّ - صلى الله عليه وسلم - أَنَا وَرَجُلانِ مِنْ قَوْمِى، فَقَالَ أَحَدُ الرَّجُلَيْنِ: أَمِّرْنَا يَا رَسُولَ اللَّهِ، وَقَالَ الآخَرُ مِثْلَهُ، فَقَالَ: إِنَّا لا نُوَلِّى هَذَا مَنْ سَأَلَهُ، وَلا مَنْ حَرَصَ عَلَيْهِ » .
    قال المهلب: حرص الناس على الإمارة ظاهر العيان، وهو الذى جعل الناس يسفكون عليها دماءهم، ويستبيحون حريمهم، ويفسدون فى الأرض حين يصلون بالإمارة إلى لذاتهم، ثم لابد أن يكون فطامهم إلى السوء وبئس الحال؛ لأنه لا يخلو أن يقتل عليها أو يعزل عنها وتلحقه الذلة أو يموت عليها فيطالب فى الآخرة فيندم.
    والحرص الذى اتهم النبى - صلى الله عليه وسلم - صاحبه ولم يوله هو أن يطلب من الإمارة ما هو قائم لغيره متواطئًا عليه، فهذا لا يجب أن يعان عليه ويتهم طالبه، وأما إن حرص على القيام بأمر ضائع من أمور المسلمين أو حرص على سد خلة فيهم، وإن كان له أمثال فى الوقت والعصر لم يتحركوا لهذا، فلا بأس أن يحرص على القيام بالأمر الضائع ولا يتهم هذا إن شاء الله. وبين هذا المعنى حديث خالد بن الوليد حين أخذ الراية من غير إمرة ففتح له) .


    نعوذ بالله من الفتن


  2. #2
    :: للمنتديات الأسلاميه ::

    تاريخ التسجيل
    27 / 08 / 2010
    الدولة
    اإسكندرية ـ مصر
    المشاركات
    2,359
    معدل تقييم المستوى
    492

    افتراضي رد: نعوذ بالله من الفتن

    اللهم ادرأ عنا الفتن ما ظهر منها وما بطن ، ولا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا ، ولاتسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك ولا يرحمنا يارب العالمين .
    اللهم احفظ مصر من كل سوء ، وشباب مصر من كل جور .
    اللهم آمين .


  3. #3
    الصورة الرمزية ام فيصل
    تاريخ التسجيل
    30 / 01 / 2011
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    3,003
    معدل تقييم المستوى
    418

    افتراضي رد: نعوذ بالله من الفتن


  4. #4

  5. #5
    الصورة الرمزية عبودي
    تاريخ التسجيل
    01 / 08 / 2009
    الدولة
    جده
    المشاركات
    1,511
    معدل تقييم المستوى
    304

    افتراضي رد: نعوذ بالله من الفتن


  6. #6

    تاريخ التسجيل
    15 / 12 / 2010
    المشاركات
    2
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: نعوذ بالله من الفتن

    بارك الله فيك ... ونعوذ بالله من الفتن ما ظهر منها وما بطن


  7. #7

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. كيف نهجر الفتن
    بواسطة عَےـنٌےـوِدُ في المنتدى النفحات الإيمانية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16 / 06 / 2013, 34 : 10 PM
  2. احوال الناس في الفتن
    بواسطة الاواكس في المنتدى النفحات الإيمانية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06 / 02 / 2013, 26 : 10 PM
  3. كيف نتقى الفتن
    بواسطة ام فيصل في المنتدى النفحات الإيمانية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 28 / 11 / 2012, 57 : 01 PM
  4. دور العلماء في الفتن
    بواسطة ابويوسف في المنتدى أناشيد وصوتيات وفلاشات اسلامية
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 18 / 12 / 2011, 10 : 09 AM
  5. درء الفتن ( لك رواية رمادية )
    بواسطة النهر الأزرق في المنتدى الحوار العام والنقاشات الجاده
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01 / 05 / 2011, 27 : 07 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275