صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 7 من 8

الموضوع: عوالـــم الإنســان ( 1 )

  1. #1
    :: للمنتديات الأسلاميه ::

    تاريخ التسجيل
    27 / 08 / 2010
    الدولة
    اإسكندرية ـ مصر
    المشاركات
    2,359
    معدل تقييم المستوى
    492

    افتراضي عوالـــم الإنســان ( 1 )



    هناك عوالم ستة تمر بها الإنسانية: عالم الذر، عالم الأصلاب، عالم الأرحام، عالم الدنيا، عالم البرزخ، وعالم القيامة. كل عالم من هذه العوالم مختلفة عن التي تسبقه وعن التي بعده جذرياً. والإنسان من خلال هذه العوالم أحرى به أن يفهم مسؤوليته الشرعية ويزيد من إيمانه.

    1- عالم الذر:
    عالم الذر هو العالم الذي وُجد فيه الإنسان. في الآية المباركة {وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ألستُ بربكم قالوا بلى شهدنا....}. أن الله -سبحانه- أخذ شهادة مخلوقاته البشرية في عالم الذر وليس في العوالم الأخرى. وأيضاً الروايات تؤكد على أن هذه الشهادة قد أُخذت في عالم الذر. ونحن نفهم من هذا العالم أن الإنسان قبل هذا لم يكن شيئاً، فعليه أن يتأمل في نفسه جيداً.

    وهناك عدة تأملات في هذا العالم منها:
    1- أن ما من علاقة في عالم الدنيا إلا ومرجعها إلى عالم الذر. الروايات تقول أن الله -سبحانه- عندما خلق ذرة الإنسان فلقها إلى نصفين، وأخذت تسبح تلك الذرات المقسومة في عالم الذر، فما ائتلف منها تلاقت في الدنيا. فعليك أيها الإنسان أن لا تعتقد أن معرفتك بالإنسان في عالم الدنيا من قبيل الصدفة، ولكن اعتقد أن علاقتك مع الإنسان الآخر متجذرة من عالم الذر، فلا تخسر معارفك المؤمنين من خلال موقف أو سوء تفاهم.

    2- وهي لفتة عقائدية أن الله -سبحانه- لم يخلق خلقاً من الكفرة، ولكن خلقهم كلهم مؤمنين، غاية ما في الأمر أنهم كفروا في عالم الدنيا نتيجة الأهواء والمصالح. وبالتالي يرتفع إشكال "لماذا خلق الله -سبحانه- الكفرة كفاراً؟ وما هو ذنبهم؟".




    2- عالم الأصلاب:

    العالم الثاني الذي تمر من خلاله الإنسانية هو عالم الأصلاب. يقول الله -سبحانه-: {فلينظر الإنسان مما خُلق، خُلق من ماء دافق يخرج من بين الصلب والترائب{الصلب} هو صلب الرجل أي ماؤه، و{الترائب} أي رحم المرأة.

    ومن تأملات عالم الأصلاب أننا نقرأ في زيارة الإمام الحسين -ع-: (أشهد أنك كنتَ نوراً في الأصلاب الشامخة والأرحام المطهرة). فنحن نعتقد أن أصلاب أئمتنا وسلالتهم طاهرة خلاف أهل السنة الذين يعتقدون بأن الرسول الأعظم -صلى الله عليه وآله وسلم- غير معصوم قبل بعثته على أقدر التقادير. ونحن نؤكد أنه معصوم، بل والأصلاب التي كان يتنقل فيها الرسول -صلى الله عليه وآله وسلم- كلها طاهرة.، والاية المباركة تشير الى ذلك ( وتقلبك في الساجدين ) وإلا كيف للنبي الطاهر أن يتنقل في أصلاب ملوثة بدون أن يتلوث، وعلم الجينات يؤكد أن هناك جينات سائدة ومتنحية يأخذها الإنسان عن طريق الوراثة.

    3- عالم الأرحام:
    في هذا العالم يخرج الإنسان من عالم الأصلاب إلى عالم الأرحام الذي يعيش الإنسان فيه في بطن أمه. والإنسان في هذا العالم يعيش تحت ثلاثة أغشية أو ثلاثة ظلمات: المشيمة، الرحم، والبطن. ولكن ينبغي أن نتأمل كيف يعيش وهو تحت هذه الظلمات؟ وكيف يأكل ويشرب. وهذه أعجوبة عجيبة. ففي عالم الأصلاب يكون الإنسان عبارة عن ماء، وهذا الماء يتحول في عالم الأرحام بقدرة القادر إلى لحم وعظام وعقل، والروح تدب فيه من الشهر الثالث، وهذه معجزة عظيمة. جاء في القرآن الكريم {ولقد خلقنا الإنسان من سلالة من طين ثم جعلناه نطفة في قرار مكين، ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظاماًفكسونا العظام لحماً ثم أنشأناه خلقاً آخر فتبارك الله أحسن الخالقين}.
    وهنا لفتة أن الله -سبحانه- لم يعطي الإنسان في هذا العالم العقل والإدراك، وإلا ستصيبه حالة يأس إن كان يدرك حالة المضغوط وأنه سيعيش كل عمره بذلك الشكل


  2. #2

  3. #3

  4. #4

  5. #5
    الصورة الرمزية فيوزه
    تاريخ التسجيل
    03 / 08 / 2009
    المشاركات
    8,466
    معدل تقييم المستوى
    1044

    افتراضي رد: عوالـــم الإنســان ( 1 )

    شكرا جزيلا على ما خطته اناملك سيدي
    الفاضل ولك مني جزيل الشكر والعرفان
    والى الامام دائماا
    تقبل مروري المتواضع على صفحتك الشيقه
    اختك فـــــيوزه ***


  6. #6

  7. #7

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •