صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 7 من 15

الموضوع: لان الله ربي000فانا واثقه00

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    19 / 11 / 2010
    المشاركات
    4,011
    معدل تقييم المستوى
    552

    افتراضي لان الله ربي000فانا واثقه00






    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد
    تمر بنا الأيام و تعصف بنا الأحلام و تنساب منا الآمال ،، هناك بين ضفاف هذه الدنيا ، نقبع في حيز منها نرفع أيدينا للسماء داعيين متضرعيين لمن .؟ لله الواحد القهار .. لمن ؟ لخالق الأرض و السماء و مثبت الجبال .. و عالم ما هو تحت الماء ..
    +
    +
    +
    إنه الله ربي .. إنه الله خالقي .. إنه الله ملاذي
    هل تسمعون ؟
    إنه الله من وضعني ووضعكم أينما يشاء .
    و كيفما أراد
    هل تسمعون ؟
    إنه الله ذا الجلال و الإكرام .. و العزة التي لا ترام
    و القوة التي تحطم أعتى القمم و الجبال
    هل تسمعون ؟؟
    +
    +
    +
    عندما نشقى و نتعب و نلتمس خيوط المجد و الطموح
    و نضغط على أنفسنا ..
    و ندوس الجروح ...
    نسعى نحاول نبذل كل طاقتنا ..
    لا بل فوق طاقتنا .. و أقصى ما نستطيع ..
    نشمر عن ساعدينا كي نصل إلى الطريق ...
    و من ثم .. !
    و من ثم ..
    نفشل .. نخفق .. إخفاقاً ذريعاً
    ما ذا نفعل ؟
    أنحزن ؟ أنحبط ؟
    هيهآت لقلب عرف الله .. عرف معنى العزيمة
    التي لا تلين و الإصرار الذي لا ينخمد نيرانه ،،
    هيهات هيهات .. أن ينحني ..
    هيهات هيهات أن ينكسر ..
    يا ترى لماذا ؟؟
    يا ترى ما السر ...
    أهي العزيمة و الإصرار أم القوة ؟؟
    كلها صحيحة ..
    لكن هناك سر جميل يداعب أوتار القلب الحساسة
    هناك سر يعبق برائحة عطرة خلابة ..
    هناك سر يزدان بأبهى حلة مذهلة ..
    و بنور يتلألأ عالياً كالنجمة الوضاحة ..
    نعم هذا السر الذي يعرفه من كان في قلبه
    نور يصارع ظلمآت هذه الدنيأ الفانية ..
    من كان في قلبه نور يحطم أغلال المفاتن الواهية
    من كان في قلبه نور يبصر فيه أمور خيّرى تتألق في أعالي الفضيلة ..
    نعم .. هؤلاء من يعلمون السر..
    سر ابتسامة صاحب المصيبة و المشاكل
    سر ابتسامة من هو في غضب الناس غارق
    سر ابتسامة من هو أجدر برأيهم بالحزن ..
    نعم سر ابتسامة الأقوياء ..
    ابتسامة المؤمن الخيّر الذي يعلم السر
    و هو ...


    الوثوق بالله ..
    نعم .. كلمة أرددها دوماً : مهما أنا ومهما يكون و مهما حصل و مهما سيحصل سأذل واثق بك يا ربي لأنك إلهي خالقي معيني و إليك المصير ..
    نعم أيها المسلم و أيتها المسلمة ..
    نعم أيها المؤمن و أيتها المؤمنه
    إنها الثقة بالله ...
    التي تبعث على الإطمئان و التفاؤل
    و المضي قدماً نحو الأمام ..
    بخطى واثقة و بسلام ..
    دون خوفٍ من أي إنسان ..
    مهما كان ..
    على مر الزمان ..
    فكن دوماً واثقاً بربك ..
    و تذكر أن الرحمن .. معك ، يراك ، ينظر إليك ،
    فأين تضع الثقة إن لم تكن عند الله تعالى ...
    ثق به يا عبد الله .. و كن واثقاً
    و امضي مبتسماً فالله معك ... و امضي واثقاً فالله معك ...
    و يكفيك يا عبد الله أنك مسلم ..
    أكتب هذه العبارة في طيات قلبك ووجدانك بخط عريض ..
    ابتسم إنك مسلم ..
    فابتسم و كن واثقاً دوماً ..
    لا تدع الدنيا تجعلك تنحي شبراً واحداً إليها
    انظر إلى أعلى ---> ارفع يديك ----> ادعوا الله تعالى -----> ابتسم و كن واثقاً ----> وواصل عملك الخيّر
    |ا| تقبل الله منا و منكم عملنا الخيّر و جعلنا من الواثقين الصامدين ذو العزائم التي لا تلين |ا


  2. #2

  3. #3

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    09 / 04 / 2010
    الدولة
    في قلب حبيبتي
    المشاركات
    2,788
    معدل تقييم المستوى
    412

    افتراضي رد: لان الله ربي000فانا واثقه00


  5. #5
    :: للمنتديات الأسلاميه ::

    تاريخ التسجيل
    27 / 08 / 2010
    الدولة
    اإسكندرية ـ مصر
    المشاركات
    2,359
    معدل تقييم المستوى
    492

    افتراضي رد: لان الله ربي000فانا واثقه00



    الثقة المطلقة يجب أن تكون بالله وحده ولذا يتبرأ الإنسان من حَوْلِه وقوته فيقول : لاحول ولا قوة إلا بالله . والثقة إنما تكون بما عند الله من نصر وإعانة ومدد ورزق وتفريج كربات وغير ذلك وهذا هو شأن الأنبياء والصالحين ، فهذا نبى اِلله موسى عليه الصلاة والسلام يقف أمام البحر والعدو من خلفه فيقول أصحابه : " إنا لمدركون " فيرد عليهم بلسان الواثق بنصر الله : " كلا إن معى ربى سيهدين " فيأتيه الفرج والنصر بالأمر الربانى : " اضرب بعصاك البحر فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم " الشعراء 63

    وهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يختبئ فى الغارمع أبى بكر رضى الله عنه فيقف المشركون أمام باب الغارحتى رأيا أقدامهم فيقول أبو بكر : لو أن أحدهم نظر تحت قدميه لأبصرنا ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ما ظنك باثنين الله ثالثهما " البخارى ومسلم .

    والأمثلة على ذلك كثيرة فلا يثق المسلم بنفسه بل يثق بالله وبما عند الله عز وجل .


  6. #6

  7. #7

صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25 / 11 / 2013, 40 : 06 PM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05 / 11 / 2013, 20 : 08 PM
  3. الحياة الدنيوية لصفوة خلق الله محمد بن عبد الله صلوات الله وسلامه عليه
    بواسطة غَـےـرَوْوْوْ في المنتدى منتدى سيد الخلق واصحابة الكرام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 15 / 05 / 2013, 18 : 05 PM
  4. حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله إنا إلى الله راغبون
    بواسطة الحنونه في المنتدى النفحات الإيمانية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 31 / 01 / 2012, 12 : 09 PM
  5. حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله إنا إلى الله راغبون
    بواسطة الحنونه في المنتدى النفحات الإيمانية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 31 / 01 / 2012, 34 : 08 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •