حكاية البطة طاطا وحبات الذرة من احلي و اروع الحكايات التي نتعلم منتها عبر قيمه




كان يا ما كان في قديم الزمان ، في احدى الغابات البعيدة المليئة بالحيوانات الكثيرة الكبيرة والصغيرة ، المفترسة والاليفة ، كانت تعيش الحيوانت وسط الأشجار العالية والقصيرة ذات الأوراق الخضراء الجميلة ، كانت البطة الصغيرة طاطا تعيش في الغابة مع والديها في بيت جميل بجوار من البحيرة الموجودة بالغابة فالبط يحب العوم ويحب الماء كثيرا ، وكانت طاطا تحب اللعب حول المنزل وفي البحيرة الجميلة الموجودة خلف المنزل ، وفي أحد الأيام وجدت البطة الصغيرة .
لوح وكوز من الذرة فأخذته إلى أمها التي فرحت جدا بالذرة ، وقالت إنه طعام لذيذ يا طاطا سوف أعده لك على الغداء أنت وأخوتك ، ولكن طاطا سألت الأم : ومن أين تأتى تلك النبته يا أمي ، الذرة ، ردت الام قائلة : تأتي الذرة من حبوب الذرة يا طاطا فعندما نذرعها فكل حبة ، تخرج عود به لوح ذرة او اكثر ، وهنا نظرت البطة الصغيرة للذرة بين يديها وقالت ، اذا نستطيع الحصول على الكثير من الذرة من ذلك اللوح يا أمي . قالت الأم نعم يا طاطا ، وهنا قالت البطة بحماس شديد ، اذا سوف ازرع كل تلك الذرة ونحصل على نباتات كثيرة ، وفي تلك اللحظة كان يقف اخيها الصغير بطوط فأخذ يسخر منها ويقول ، وهل سوف ننتظر يا طاطا حتى تكبر الذرة انك تحلمين دعي أمي تعده لنا للغداء .

اقرا ايضاتعاون الخراف قصة أطفال هادفة تحث على التعاون بقلم منى حارس
فقالت طاطا بإصرار : لا يا بطوط أنا أريد زراعته فأنا من وجدته ، فقالت الأم انه ملكك يا طاطا فافعلي ما تشائين يا صغيرتي ، ولكن هل تعرفين طريقة الزراعة ، قالت طاطا لا يا أمي لا أعرف ، قالت الأم تعالي يا طاطا ، تعالى يا بطوط سوف نزرعة سويا .
فرطت الأم حبات الذرة وقامت بغرسها في التراب كل حبه بعيدا عن الاخرى لتعطى لهم مساحة للنمو ، وبعدها قامت بسقيهم بالماء وقالت للبطة الصغيرة ، عليك بالاعتناء بزراعتك يا طاطا وسقيها كل يوم ، حتى تكبر ونحصل منها على الذرة ونأكلها ، فرحت البطة الصغيرة طاطا كثيرا حتى بطوط شعر بالحماس واقترح على اخته ان يقوموا بتحوط ولف النباتات ببعض الاغصان حتى يمنعوا عنها الحيوانات الكبيرة الا تدهسها ، فرحت طاطا بالاقتراح وتعاونت مع أخيها وقاموا ببناع سور قصير بأغصان الأشجار وغرسها في الأرض ولفوها حول كل الذرة التي زرعوها مع الأم .


وبعد فترة كبرت الذرة وكانت بطاطا واخيها بطوط يرعيانها ويهتمان بيها ويسقيانها ويبعدان عنها الطيور ، كبرت الذرة واعطتهم الكثير من اعواد الذرة وكانوا سعداء جدا ولكن الذرة كانت طويلة جدا فلم يستطيعوا قطعها ، فطلبوا مساعدة صديقتهم الزرافه التى ساعدتهم وكانت سعيدة هي الاخرى بالذرة ، اخذ البط اكواز الذرة وتركوا اعواد الذرة الخضراء لصديقتهم الزرافه التي كانت تحب تلك الاوراق الخضراء كثيرا ، وفرحت طاطا كثيرا بالذرة هي وبطوط وفرحت الكثير من الحيوانات بذكاء البطة الصغيرة طاطا ، وقامت طاطا بزراعة محصول اخر ببعض حبات الذرة واكلوا منها الكثير وكانوا جميعا سعداء .