هناك الكثير من الاخطاء الشائعه التي تحدث بعد ت=الخطوبه و في فتره الخطوره احذر منها



الأهتمام الزائد والمبالغ فيه

من الأشياء الجيدة أن تهتمي بالشريك ولكن يكون بشرط ألا تبالغي أو تزيدي الأهتمام به ولا تجبريه أيضاً أن يخبرك بما حدث معه أثناء اليوم ولكن لابد وأن تعطيه الكثير من الخصوصية والحرية الكاملة، ويجب ألا تقومي بالإتصال به طوال الوقت ولا تتواجد بشكل قريب منه طوال الوقت وهذا ما يجعله يمل ولكن لابد وأن تجعليه يشعر بأنه يشتاق إليكي دائماً من خلال البعد عنه إلى فترة ولكن أن تكون فترة قصيرة طوال الوقت.
لا تغيري من نفسك من أجل شريك حياتك

يجب عليكي أن تكوني ذات شخصية مستقلة ولا تحبي ما يحب ولا تكرهي ما يكره فمثلاً ليس من الأشياء الهامة أن تحبي الموسيقى التي يحبها والأفلام والمسلسلات والطعام الذي تحبه وتنسى أن لك شخصية مستقلة وذوق خاص بكي، فإيضاً هذا يكون ببساطة ولا تكوني أيضاً هو ويجب أن تتركيه يحبك وأنتي على طبيعتك وأن تجعلي لنفسك ذوق خاص بكي وشخصية مستقلة عنه فهذا ما يحبه الرجل في المرأة الذي يرتبط بها.
يجب ألا تكوني سهلة المنال

لابد ألا تقومي بتنفيذ كل ما يطلبه منك ولا تقومي بعمل أي شئ يكون ضد مبادئك وقيمك ولكن أسعى دائماً أن ترضية ولكن لا يكون هذا على حساب كبريائه وغروره وكرامتك، ويجب أن تضعي حدود دائماً معه ويجب أن تجعليه يعلم ما تتقبلينه وما ترفضينه وهذا حتى لا يحدث بعض الأشياء التي تؤدي إلى حدوث لكي بعض المشاكل التي توجد في الكثير من الأوقات المختلفة وتحديد معه العديد من الأسس المتعددة في العلاقة.
الخوف من الارتباط

ويجب أن تعرفي دائماً أنه من الطبيعي جداً أن تشعري بالخوف من الأرتباط وهذا الخوف يزداد كثيراً عندما يتم تحديد الموعد الخاص بالارتباط والزواج، وقد تدور في أذهان العديد من الاشخاص بعض الأسئلة وهي التي تحاول دائماً أن يتحدد لها الأجوبة التي ترضيك، وهذا مثل أن يتم اختيار الشخص المناسب إلى أقصي درجة معه وهو الذي يوجد معه طول الحياة وهو الشخص المناسب حتى يكون أباً صالحاً للأبناء.

وهل إذا تم منح نفسي فرصة أخرى حتى ألتقي بشخص أخر أو هل أنا مستعدة للأرتباط والزواج والمسؤوليات، وكل هذه الأسئلة طبيعية ويتم التفكير فيها دائماً، ويجب أن يتم تجاهل جميع الأفكار ويتم الثقة بالقلب ولا تأخذي أي قرار وتقومي بعمل العديد من المناقشات التي يتم من خلالها الاستناد إلى جميع الأفكار ويتم الثقة الكاملة فيما يقوله القلب والعقل معاً بشكل دائم.
وضع حداً للاهل


ويجب على كلاُ من الطرفين أن يضعوا حداً إلى الأهالي وهذا يكون بطريقة لطيفة ولا يتم تدعيهم إلى أن يتدخلون في جميع المشاكل التي تحدث بينك وبين شريك حياتك، ويتم أيضاً تركهم لمشكاكلكم سواء أن كانت مادية أو اجتماعية ولا يشاركونكم القرارات أو النقاش لأنها من الأشياء التي من الممكن أن تحدث العديد من المشاكل الخطيرة والتي تؤدي إلى تفاقم جميع المشاكل بشكل دائم ومستمر في كافة الأنحاء.