تهتم المراة ان تظهر بشرتها فى رونقها وشبابها لذلك تلجا الى البوتكس رغم انها من اكثر المواد خطورة على البشرة


حذرت الهيئة الأمريكية لمراقبة الأغذية والأدوية (أف دي أيه) من استخدام مادة "البخص" السامة التى تعرف فى الأسواق باسم الـ"بوتوكس"، لما تنطوى عليه من تأثيرات خطيرة قد تصل إلى الوفاة.
لكن الهيئة الأمريكية لم تذهب إلى حد منع هذه المادة التى يستخدمها ملايين الاشخاص فى العالم فى علاجات تجميلية لإزالة التجاعيد.

وجاء في بيان نشر الجمعة أن "أف دى أيه" تلقت تقارير تتعلق بتأثيرات سلبية منتظمة منها مشكلات فى التنفس ووفيات إثر استخدام السموم "البخصية".
وأوضحت الهيئة "أن الحالات الأكثر خطورة استدعت نقل المصابين إلى المستشفى ثم أدت إلى الوفاة" وقد حصل ذلك لدى مرضى راشدين وأطفال تم حقنهم بمادة البوتوكس.
يذكر أن استخدامات البوتوكس تشمل أيضاً أهدافاً علاجية فى حالات منها التشنجات التى لا يمكن السيطرة عليها لعضلات العنق والأكتاف، وحول العين، وحركة الجفون غير الإرادية وفرز العرق بشكل مفرط تحت الأبطين بجانب حالات تجميلية لإزالة التجاعيد.
وسم البخص تفرزه البكتيريا المسببة لحالة التسمم بالبخص، وهو مرض قاتل يمكن الإصابة به لدى تناول أغذية معلبة فاسدة.