بشره الوجه دائما ما تحتاج للاهتمام الكبير لانه يجب علينا ان نعتني بها بشكل كبير مثل الماسكات الطبيعيه التي تجدد من نضاره البشره والكريمات المختلفه التي تساعد علي عمليه الترطيب كما ان الاسكراب يساعد علي التحلص من الجلد الميت فلنتعرف علي هذه الطرق المختلفه


جمال الوجه والبشرة إنّ من أهم معايير جمال الوجه، هي أن يكون خالياً ممّا يُعكّر صفاءه ونقاءه، فيكون خالياً من الحبوب، والبقع الداكنة، والتجاعيد، كما يمتاز بنعومته وإشراقه، وللحصول على هذه الميّزات لا بدّ من العناية به بالطرق الصحيحة بما يتناسب مع نوع البشرة، وهذا ما سنقوم في هذا المقال بالحديث عنه.[١] طرق العناية بالوجه يوجد العديد من الطرق التي يجب اتّباعها للعناية بالوجه، وفيما يأتي سنذكر البعض منها:[١] ضرورة إزالة المكياج قبل الذهاب إلى النوم؛ لأن تركه طوال الليل على البشرة يؤدي إلى إغلاق المسامات فيها، ممّا يؤدي إلى ظهور الحبوب والرؤس السوداء عليها. تقشير الوجه مرة واحدة، أو مرتين في كلّ أسبوع؛ إذ إن التقشير يعمل على إزالة خلايا الجلد الميتة التي تكون قد تراكمت على بشرة الوجه، مما يُساعد على تفتيحها، وجعلها صحيةً ومشرقة. الحرص على وضع واقي الشمس له عامل حماية لا يقل عن ١٥، حتى لو كان الجو غائماً؛ حيث إنّ التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة يؤدي إلى ظهور التجاعيد والبقع الداكنة على الوجه. ممارسة التمارين الرياضية؛ حيث إنّها تحفّز تدفق الدورة الدموية للوجه، ووضع التونر على الوجه قبل البدء بها، وتقشيره وترطيبه بعد الانتهاء منها. أخذ قسطٍ كافٍ من النوم، لا يقلّ عن ثماني ساعات في كل ليلة. عدم إهمال غسل الوجه وترطيبه قبل الذهاب إلى النوم. شُرب كميات كبيرة من الماء، لا تقل عن ثمانية أكواب في كل يوم؛ حيث يُساعد على ترطيب الوجه. علاج الحبوب الظاهرة على الوجه باستعمال أحد أنواع الغسول التي تحتوي على حمض الألفا هيدروكسيد (بالإنجليزية: alpha hydroxyl acid)، أو حمض بيتا هدروكسيد (بالإنجليزية: beta hydroxyl acid)، وتجنّب فرقعة الحبوب؛ لأنها قد تُحدث آثاراً واحمراراً. الابتعاد عن التوتر والضغوطات، وممارسة تمارين الاسترخاء. تطبيق بعض الوصفات الطبيعية المفيدة للوجه. تناول الأطعمة الصحية، والغنية بالبروتينات والفيتامينات المهمة لصحة لبشرة، وتجنّب الأطعمة المقلية، والعالية بالأملاح والبهارات. وصفات طبيعية للعناية بالوجه هنالك العديد من الوصفات الطبيعية التي تعتني بالوجه بشكلٍ رائع، وسنقوم فيما يلي بذكر البعض منها: زيت جوز الهند يعمل زيت جوز الهند على ترطيب الوجه، وتغذيته، كما أنه يُساعد على تنعيمه وعلاج الجفاف والشحوب الذي قد يُعاني منه؛ وذلك بفضل احتوائه على كمياتٍ كبيرة من مركبات الفينول (بالإنجليزية: phenolic)، والمواد المضادة للأكسدة. وطريقة هذه الوصفة هي:[٢] تسخّن كمية كافية من زيت جوز الهند قليلاً. يوضع الزيت على الوجه، ويُدلّك به بلطف لبضع دقائق، على شكل حركات دائرية. يُترك الزيت على الوجه طوال ليلة كاملة. تُكرّر هذه الوصفة مرة واحدة فقط في كل يوم. ملاحظة: يمكن إضافة السكر إلى زيت جوز الهند، واستخدامه كمُقشّر طبيعي للوجه، مرة واحدة أو مرتين في كل أسبوع. جِل الألوفيرا يتميّز جِل الألوفيرا بقدرته الرائعة على علاج الكثير من مشاكل البشرة، فهو يعمل على تجديد خلايا البشرة في الوجه، كما يُساعد على تغذيتها، وجعلها مشرقة وجذابة. وطريقته هي:[٢] المكوّنات: ملعقة كبيرة واحدة من جِل الألوفيرا. كمية كافية من بودرة الكركم، بحجم قبضة اليد. ملعقة صغيرة واحدة من العسل. ملعقة صغيرة واحدة من الحليب. طريقة التّحضير: تُخلط جميع المكونات المذكورة أعلاه مع بعضها البعض بشكلٍ جيد، حتى تتكون عجينة. توضع العجين على الوجه، وتُترك عليه لمدة تصل إلى ٢٠ دقيقة. يُغسل الوجه بالماء الفاتر. تُكرر هذه الوصفة مرتين في كل أسبوع.