اليوم معى ارق باقه من احلى وسائط فراق و مسجات فراق ال كل المجروحين



قويت بَ لحظة فراقك أداري دمعتي لا تطيح
و يوم أقفيت [ عجزت ] و طحت أنا / كلّي !










أحيان الإنسان يضحك من سبب جرحه
لاصار حظه فقيـر و غص بَ أيامه !
وأحيان بَ أتفه سبب ! ( يتصنع ) الفرحه
ويعيش دوره بَ فرحـه تقتل أحلامه !








لَيتْ آلوَجَعْ [ طَييرْ ] ،
وَسطْ آلصَّدُر . . وُ نْطَيِّره !
نِشقْ عُوجْ آلضُّلُوعْ آلنَّآحِلآتْ :
وُ يطِيييرْ !








قمت اصنع من الأوراق اصحاب
لجل ما يجي يوم و يطعنوني






لَيتْ قَلبِيْ مِنْ جُروحَه آفتَهَمْ

غَيرِيْ عَآشْ [ آلجَرحْ ] مَرَّة وآتَّعَظْ ،
مَ يِحس ْآلقَلبْ مِنْ كِثرْ آلأَلَمْ
رَآحَتْ " آلرَّآحَة " وُ عَلىْ آلله آلعَوَضْ !








ياطير شف درفة الشباك مفتوحه
تركتها لك مثل ماكنت خابرها


لامن خذلك الزمان وكثرت جروحه
لاتسأل أول جروحه وشو آخرها


تعال شف صاحبك قافل على روحه
بيبان الاياموالدنيا مسكرها