ان شراب مغلي الشعير له العديد من الاهميه الذي لايعرفه معظم الناس ولاكن له فوائد واهميه كبيره للجسم











يعالج المسالك البوليّة، *ويطهّر الكلى، ويدرّ البول؛ مما يخلّص الجسم من السُّموم، والبكتيريا التي تسبب التهاب
المسالك البوليّة، خاصةً التهاب المثانة،
*كما أنّه يفتّت حصى الكلية.،،،
*يساعد على التخلص من الوزن الزائد
*شراب الشّعير غني بالألياف، مثل البيتا جلوكان، التي تملأ المعدة مما يعطي الشُّعور بالشبع، ويقلّل من كمية الطعام التي يتناولها الفرد
*يقلل من مستوى الكولسترول في الدم
*يحتوي ماء الشّعير على ألياف غير قابلة للذوبان، وغنية بالبيتا جلوكان الذي يقلّل من امتصاص الكولسترول من الطّعام في المعدة والأمعاء ،
*يقي من أمراض القلب والأوعية الدمويّة وذلك لأنّه يمنع تصلب الشّرايين، وارتفاع ضغط الدم،
*يعزّز الهضم، ويعالج مشاكل الجهاز الهضمي
*الشّعير غني بالألياف القابلة للذوبان، وغير القابلة للذوبان، مما يقي من الإمساك والبواسير، والتهاب المعدة، ويساعد على توازن الأملاح، واستعادة السّوائل التي يفقدها الجسم عند الإصابة بالإسهال،


*ويقي من سرطان القولون والمستقيم،
*ويمنع تكوُّن الحصى في المرارة ،
*يقلل من مستوى السُّكر عند المصابين بمرض السُّكري، تثبّط الألياف القابلة للذوبان في الشّعير امتصاص الجلوكوز بعد تناول الطعام، مما يساعد على السيطرة على نسبة السُّكر في الدم ومقاومة الإنسولين،
*كما أنّ له دوراً في الوقاية من خطر الإصابة بالسُّمنة، مما يقي من مرض السُّكري من النوع الثاني ،
*يرطّب ويبرّد الجسم ويمنحه الشعور بالانتعاش أثناء الصيف ،
*يقي من هشاشة العظام، فهو غني بالمعادن التي تعمل على تقوية العظام ،
يحافظ على نضارة البشرة ويؤخر ظهور التجاعيد؛ لاحتوائه على مضادات الاكسدة ،
*يعالج السُّعال، وخشونة الحلق ،
*يساعد على علاج الاكتئاب لدى المسنين ،
*يعزز مناعة الجسم، ويقي من اضطرابات النوم، والشّلل الرعاش، وذلك لاحتوائه على نسبة من الميلاتونين، وهو هرمون تفرزه الغدة الصنوبريّة الموجودة فى المخ