كد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الثلاثاء في تصريح له أن بلاده ستقوم بأي شئ وتتخذ كافة الاجراءات لمنع وصول النفط الايراني الي سوريا.

ووفقا لما صرح به مايك بومبيو، ونشرته سكاي نيوز في خبر عاجل لها، أكد وزير الخارجية الأمريكي أن واشنطن ستتخذ كل الإجراءات المتاحة لمنع الناقلة الإيرانية من أيصال النفط إلى سوريا.

جاء ذلك التصريح من مايك بومبيو، بعدما أكد مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الثلاثاء، أن أي جهود لمساعدة الناقلة الإيرانية، التي احتجزتها سلطات جبل طارق الشهر الماضي، قد يُنظر لها على أنها دعم لمنظمة تدرجها واشنطن على قائمة المنظمات الإرهابية.

وأضاف المسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية أن واشنطن أبلغت اليونان بأن الناقلة الإيرانية تنقل النفط إلى سوريا بشكل غير شرعي.

وكان قد تم التحفظ على الناقلة الإيرانية، للاشتباه في أنها تنقل حمولة نفط إلى سوريا، في ما يعد خرقا للعقوبات الأوروبية.

ورفضت السلطات في جبل طارق طلبا أمريكيا آخر بالتحفظ على الناقلة.

وقالت السلطات في جبل طارق إنه لا يمكنها الامتثال لطلب واشنطن، على أساس أن العقوبات الأمريكية على إيران لا تلزم الاتحاد الأوروبي.

واحتجزت الناقلة الإيرانية، وطاقمها المكون من 24 شخصا من الهند وروسيا ولاتفيا والفلبين، بمساعدة البحرية البريطانية يوم 4 يوليو، بعد أن أشارت حكومة جبل طارق إلى أنها متجهة إلى سوريا، في ما يعد خرقا لعقوبات الاتحاد الأوروبي.