هناك طعام كثير جدا يعمل على مكافحة مرض السرطان ومن اهمهم البقوليات وفول الصويا







البقوليات ومكافحة السرطان

تعتبر الفاصوليا البيضاء والحمراء، البازلاء، والعدس الأحمر هي من أشهر البقوليات الملونة. ولهذه الأخيرة القدرة على استخدام النيتروجين من الغلاف الجوي وتحويله إلى بروتين، لذلك تعتبر مصدرًا هامًّا للبروتين في جميع أنحاء العالم.
الفاصوليا الجافة والبازلاء غنية بالألياف (20٪ من القيمة اليومية) ومصدر جيد من البروتين (10٪ من القيمة اليومية)، كما أنها مصدر جيد لحمض الفوليك، والفيتامين B. في الواقع يساعد حمض الفوليك على تقليل خطر الاصابة بسرطان البنكرياس ويرجع هذا الى دور حمض الفوليك في تعزيز انقسام الخلايا السليمة وإصلاح الخلايا التالفة.
كما تحتوي البقوليات على العديد من المواد المعززة للصحة التي يمكن أن تحمي ضد السرطان مثل اللجنين والصابونين وهما من أنواع النشا المقاوم للهضم في الأمعاء الدقيقة. وتقوم البكتيريا الموجودة بالقولون بتخمير هاتين المادتين لإنتاج مركبات لها القدرة على حماية خلايا القولون من السرطان.

فول الصويا ومكافحة السرطان

يعتبر فول الصويا من النباتات القليلة التي تحتوي على جميع الأحماض الأمينية اللازمة للجسم لإنتاج البروتين. ويتوافر فول الصويا في جميع الأسواق في عدة صور أشهرها التوفو ولبن الصويا.
أطعمة الصويا هي مصادر جيدة للبروتين، إلى جانب البوتاسيوم، النحاس، المغنيسيوم والمنغنيز، كما تحتوي على نسبة كبيرة من الحديد. فول الصويا هو أيضا مصدر جيد للدهون غير المشبعة، مثل الأوميغا-6 والأوميغا-3.
يحتوي فول الصويا على مجموعة متنوعة من المواد الكيميائية النباتية والمركبات النشطة التي تلعب دوراً هاماً في الوقاية من مرض السرطان. من أهم هذه المواد مادة الصابونين التي تحدثنا عنها بالتفصيل في البقوليات. كما يحتوي أيضاً على مجموعة من الأحماض الفينولية وهي مجموعة من المواد الكيميائية النباتية التي لها القدرة على وقف انتشار خلايا السرطان.
يمكنك دوماً ادخال البقوليات في نظامك الغذائي باستبدال البروتين الحيواني بأي نوع مفضل لديك من البقوليات، وذلك لضمان الوقاية من مرض السرطان مع حصول جسمك على الكمية الكافية من البروتين.