اليوم نتعرف على اهميه اللافندر لانه يعتبر من اجمل الاعشاب التى لها رائحه مميزة فهو رائع جدا فى كل شئ





تعرفي معنا إلى بعض من الفوائد الصحية والجمالية للافندر

1- لعلاج الأرق

زيت اللافندر من العلاجات التقليدية الشائعة للخلود للنوم بسهولة. فيمكنكِ رش بضع قطرات من زيت اللافندر على الوسادة للحصول على نوم هادئ.
لذلك، فهو علاج ممتاز لمن يعانون من الأرق أو الإرهاق، حيث يساعد على تهدئة الجهاز العصبي للتشجيع على النوم والاسترخاء.
2- لعلاج الصداع وألام الرأس

اللافندر قد أثبت فعاليته في علاج الصداع النصفي والوقاية من ألام الرأس. فتناول شاي اللافندر يحتوي على العديد من الزيوت الأساسية التي تساعد على علاج الصداع النصفي.
تدليك منطقة الجبهة والرقبة بزيت اللافندر يخفف من ألام الرأس والرقبة، ويساعد على الاسترخاء والشعور بالراحة.
3- لتحسين عملية الهضم

عسر الهضم هي مشكلة شائعة يعاني منها الكثير من الأشخاص، فتكون مصحوبة الرغبة في القئ، حرقان المعدة، وألام البطن، كما قد تتطور تلك المشكلة إلى حدوث قرحة بالمعدة. ويساعد اللافندر على تسحين عملية الهضم من خلال تسكين بطانة القناة الهضمية وتحفيز إفراز العصارة الصفراء. كما يساعد أيضًا على التخلص من الغازات وحالات الإمساك.
تناول شاي اللافندر وسيلة طبيعية ممتازة لعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي وعسر الهضم. حضري شاي اللافندر من خلال غلى ملعقة كبيرة من أزهار اللافندر مع الماء، بعد ذلك، يصفى جيدًا ويشرب ساخنًا.

4- لسرعة شفاء الجروح

زيت اللافندر يتمتع بخصائص مطهرة قوية. واستخدام زيت اللافندر على الجروح، الخدوش، والندبات يساعد على حمايتها من العدوى. كما يساعد أيضًا على سرعة شفاء الجروح ويقلل من ظهور الندبات والأثار.
استعملي زيت اللافندر مخففًا مع زيت الزيتون أو زيت الجوجوبا لتطهير الجروح.
5- لعلاج الغثيان

زيت اللافندر فعّال في تخفيف حدة أعراض الغثيان والرغبة في القئ.
ولعلاج تلك الحالة، ضعي قطرة واحدة من زيت اللافندر على نهاية اللسان، وراء الأذن، أو تحت منطقة السُرة.