النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: وتستمر الحياة بين ياس وتفاؤل بقلمي bouchaib56

  1. #1
    الصورة الرمزية bouchaib56
    تاريخ التسجيل
    18 / 10 / 2013
    المشاركات
    281
    معدل تقييم المستوى
    112

    R0o0t2 وتستمر الحياة بين ياس وتفاؤل بقلمي bouchaib56

    الفصل الاول
    من

    روايةوتستمر الحياة بين ياس وتفاؤل
    بقلمي


    في قرية نائية وعلى بعد كيلومترات منها كانت تعيش عائلة فقيرة في كوخ متواضع صغير كانت تعيش ام مع ابنائها الثلاثة ولدين بوشعيب وعبدالحميد وبنت شيماء
    كل صباح تدهب الام منى الى القرية لتشتغل كخادمة بيت عند احد الاثرياء مستشار برلماني البلدة تعمل طيلة اليوم وترجع الى بيتها في حلكة الظلام مخاطرة بنفسها في طريق غير معبدة حافلة بطرق ملتوية وسبل وعرة لا تسمع الا نعيق الغربان واصوات غريبة من كل مكان مرة بين تهاطل امطار غزيرة ومرة بين عواصف مزمجرة مخيفة وسماء ممطرة وبرق منقشع ورعد يزار كالاسد الى ان تدخل بيتها في ملابس لا تكاد تقيها من البرد القارص و الامطار المتهاطلة
    بينما بنتها شيماء في السادسة عسرة من عمرها تتولى مسؤولية البيت تنظف ملابس اخويها وتنشرها على حبل بين اعمدة وتكنس الغرف وساحة الكوخ من فضائل وازبال الماشية والدواجن وتطهو طعاما يقبلون عليه ليلا بالتهام وشراهة لم يدوقوا النعمة مند الصباح وتسقي العنزة وتطعم الدجاجة والارنبة
    عبدالحميد هدا هو الاخ الاكبر ضمن هده الاسرة كان المسكين يدهب الى مرعى خصيب رفقة بقرته الهزيلة الى اطراف حقول يمنعه اصحابها من الرعي فيها
    كل هدا لتوفر لهم البقرة لترا او بضع لتر من حليب يشربون به فنجان قهوة الصباح
    بقي لنا ابن اوسط اخوته كان ينعزل فوق ربوة مرتفعة بعيدة عن الانظار يقرا كتابا او يكتب خواطر او رواية
    كان حلمه الوحيد ان يصبح كاتبا مميزا او روائيا مشهورا على الاقل يدون ماساة ناس قريته واسرته لتفضح فساد دلك البرلماني الدي تنكر لها بعد تحقيق هدفه والوصول الى مبتغاه
    هكدا علمنا كيف كانت تعيش هده الاسرة بؤسا لا اب ولا حنين
    لم يكن لها من اقاربها الا خال يدعى عبدالحليم كان يحلم بجنة الاحلام في الضفة الشمالية حملته قوارب الموت ليعيش في المهجر وما حقق حلمه بقي يزور الاسرة مند سنوات الى ان انقطعت اخباره


    ………دات يوم في صباح مشؤوم خرجت الام منى كعادتها متوجهة نحو القرية بخطى تابثة……


    بقلم بوشعيب56 bouchaib56


  2. #2
    الصورة الرمزية bouchaib56
    تاريخ التسجيل
    18 / 10 / 2013
    المشاركات
    281
    معدل تقييم المستوى
    112

    افتراضي رد: وتستمر الحياة بين ياس وتفاؤل بقلمي bouchaib56

    الفصل الثاني من رواية

    وتستمر الحياة بين ياس وتفاؤل

    بعنوان الام الجريحة ترتطم بصخرة
    والابناء لايعلمون عنها شيئا

    بقلمي





    وكان الجو كئيبا والضباب منتشر في كل مكان ولم تعد ترى ما خلفها
    ولا ما وراءها...
    ارتطمت رجل المسكينة بصخرة والرؤيا منعدمة والارض بساط من ثلوج بيضاء
    حتى الحفر لا تميز حجبها الغطاء الثلجي والطريق وسبلها وعرة كما سبق ان
    دكرت انفا...
    فسقطت الشقية ورجلها دامية بالجروح تنزف وتنزف فشكلت بقعا ان لم اقل
    بركا حمراء قانية ولا قوة لمجروحتنا منهوكة القوى مختنقة انفاسها جمدت
    يداها بلفيح البرد...
    حاولت وحاولت ودون جدوى...
    فبقيت ممدودة على الثرى ولا حراك ودموعها تنهمر من عينيها لا بكاء عن
    حالتها هده ولكن على بنتها شيماء الوحيدة في الكوخ لا من يخبرها عن حادث
    امها وحتى ان علمت فهي ليس لها معلومات عن الطريق المحفوفة بالمخاطر ولم
    يسبق لها ان رافقت امها من هناك وتفكر في بوشعيب وهومنهمك في محاولاته
    وخواطره ولو علم بحادث امه لدون عنها تقريرا وارفقه بنتيجة المعاناة وقلة
    الدرهم وانشغالات مسؤولي السلطة ومن جملتهم البرلماني صاحب العمامة البيضاء
    والعربة دات الاربعة خيول تائه في عالم استثماراته وشؤونه الشخصية ولا حاجة له
    بناس القرية ولا باحتياجاتهم من مستوصف استشفائي قروي لاسعاف مستعجل او
    استقبال مرضى فلاحين من محتاجين ولا اصلاح قنطرة هدمت من زمان ولا وضع
    حواجز لانجرافالقرية على مشارف الوادي ولا يهتم بمساعدة فقراء ومعوزين
    ويتامى وشيوخ و ارامل
    الكل يتساءل نادما للتصويت عليه ولكن تهامس في خفاء خوفا من اعوانه
    المتسلطين والمتصنتين عليهم ويا ويل من يدكر الحاج بوقفة :البرلماني المنتدب
    عنهم و دهب بها تفكيرها في عبدالحميد الابن الاكبر وهو غادي ورائح برفقة
    بقرته ينتظر منها عجولا يسمنها ويصبح له قطيع ماشية مجرد احلام متبخرة
    ولكن من اين له بدلك ؟...
    العين بصيرة واليد قصيرة...
    حاولت الاتكاء على يديها وهي تتالم التفاتة يمينا وشمالا الى جوارها تنظر بنصف عين
    ما ترى الا ضبابا منتشرا كانه ضباب اسكوتلندا او مانشيستر...
    وفجاة……




    بقلمي
    بوشعيب bouchaib56


  3. #3
    الصورة الرمزية bouchaib56
    تاريخ التسجيل
    18 / 10 / 2013
    المشاركات
    281
    معدل تقييم المستوى
    112

    افتراضي رد: وتستمر الحياة بين ياس وتفاؤل بقلمي bouchaib56

    ترقبوا معنا نشر روايات مشوقة مازالت تكتب لكم هنا
    في منتديات
    كلمات مضيئة

    بواسطة مشرفكم وخادمك بوشعيب56 bouchaib56
    تابعوا معنا رواية وتستمر الحياة بين ياس وتفاؤل
    في الفصول القادمة
    اسرة ادارة
    منتديات مضيئة تتمنى ان تتمتعوا معها بالفصل الثالث
    فكونوا معنا احبائي الزوار والقراء في الموعد



المواضيع المتشابهه

  1. نوصيك بالوالدين هما صحابك بقلم bouchaib56
    بواسطة bouchaib56 في المنتدى الشعر والشعراء
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06 / 06 / 2019, 07 : 05 AM
  2. قلب جريح وانشغالات عقل بقلم bouchaib56
    بواسطة bouchaib56 في المنتدى منتدى الكتاب والقصص والروايات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06 / 06 / 2019, 41 : 04 AM
  3. كان يا ما كان حمص وحلب في سوريا عيش بامان بقلم bouchaib56
    بواسطة bouchaib56 في المنتدى الشعر والشعراء
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05 / 07 / 2015, 33 : 10 PM
  4. Par bouchaib56 écrire une petite histoire avec mes enfants
    بواسطة bouchaib56 في المنتدى منتدى الأدب الفرنسي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07 / 02 / 2015, 02 : 06 PM
  5. همي خوف من الاعصار بقلم bouchaib56
    بواسطة bouchaib56 في المنتدى نثر الخواطر وعذب الكلام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27 / 01 / 2014, 45 : 10 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257