بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تعلمت ان جرحي لا يؤلم أحدا في الوجود غيري

احببت وكرهت
فرحت فحزنت
ضحكت فبكيت
ولكني رغم كل الألم عشت
وهذه خلاصة دنياي مع قلة تجاربي

تعلمت
ان جرحي لايؤلم احدا في الوجود غيري
وان بكاء الناس من حولي لن يفيدني بشيء

تعلمت

ان اجمل ابتسامة هي التي ترتسم على شفتي في عزّ المي
وان اثمن الدموع واصدقها هي التي تنزل بصمت دون ان يراها احد

تعلمت
ان افرح مع الناس وان احزن وحدي
وان دواء جراحي الوحيد هو رضائي بقدري

تعلمت
ان اعظم نجاح ان انجح في التوفيق بين رغباتي ورغبات من حولي
تعلمت
ان من راقب الناس مات كرها من الناس
وان من حاسب الناس على عواطفهم نحوه كان بينه وبينهم
حبل مقطوع لايربط ابداً
وانه لو اعطي الانسان كل مايتمنى لأكل بعضنا بعضاً

تعلمت
انني اذا كنت اريد الراحة في الحياة يجب ان اعتني بصحتي
واذا كنت اريد السعادة يجب ان اعتني بأخلاقي وشكلي
وانني اذا كنت اريدالخلود في الحياة يجب ان اعتني بعقلي
وانني اذا كنت اريد كل ذلك يجب ان اعتني اولاًبديني

تعلمت
ان لااحتقر احدا مهما هان
فقد يضعه الله موضع من تخشى فعاله ويرجى وصاله
وانه لولا المرض لافترست الصحة مابقي من نوازع الرحمة
لدى الانسان

تعلمت
ان لكل انسان عيب
وان اخف العيوب مالا يكون له اثر سيء على من حولنا

تعلمت
ان البيئة التي نشأنا فيها كونت شخصياتنا..وان افكارنا وطموحنا هي
التي تعيد صناعة شخصياتنا وتغير من شكل حياتنا
تعلمت
ان الكثير منا كالاطفال
نكره الحق لانه نتذوق مرارة دوائه ولا نفكر في حلاوة شفائه
ونحب الباطل لاننا نستلذ بطعمه ولا نبالي بسمّه ؟؟؟

تعلمت
ان جمال النفس يسعدنا ومن حولنا
وجمال الشكل يسعد من حولنا فقط
وان من علامة حسن الاخلاق ان تكون في بيتك احسن الناس
اخلاقا

تعلمت
انه ربما كان الضحك دواء
والمرح شفاء
وقلة اللامبالاة احيانا منجاة
لمن اورثته الهموم والاعباء
واني حين اضيع نفسي اجدها في مناجاة الله
وحين افقد غايتي الجأ الى كتاب الله

تعلمت
ان اسوأ انواع المرض ان تبتلى بمخالطة غليظ الفهم
محدود الادراك
بليد الذوق
لايفهم ويرى نفسه انه افهم من يفهم

تعلمت
ان العاجزمن يلجأ عندمن يلجأ عند النكبات للشكوى
والحازم من يسرع للعمل
والمستقيم الذي لاتتغير مبادئه بتغير الظروف
والمتواضع الذي لايزهو بنفسه في مواقف النصر

تعلمت
انه لو كنا متوكلين على الله حق التوكل لما قلقنا على المستقبل
ولو كنا واثقين من رحمته تمام الثقة لما يئسنا من الفرج
ولو كنا موقنين بحكمته لما عتبنا عليه بقضاؤه وقدره
ولو كنا مطمئنين الى عدالته لما شككنا في نهاية الظالمين
وان لله جنودا يحفظوننا ويدافعون عنا منهم
اعمالنا الصالحة

تعلمت
عدم صدق المقولة التي تقول
( اكبر منك بيوم اعلم منك بسنة )
فقد يكون اصغر منك بسنة واعلم منك بسنين
وان الحياة مدرسة تربوية لو احسن المهموم الاستفادة
من همه لكان نعمة لانقمة
فهل صحيح ماتعلمته