- يحدث التعرق خلال فترة الحمل بسبب تدفق هرمونات في الجسم تؤدي إلى رفع درجة حرارته الداخلية بعض الشيء ما يؤدي بالتالي إلى كثرة العرق.

- قد تشكو بعض الحوامل كذلك من الإحساس بسخونة داخلية، ويمكن فى تلك الحالة استخدام بودرة لامتصاص العرق وللمحافظة على الجلد جافاً.



- يجب على المرأة الحامل تعويض فقدان العرق بتناول كميّة كافية من السوائل للوقاية من الجفاف.


- في ما يخص الحكة، فإن التغيرات المصاحبة تثير الرغبة فى حك الجلد عند نحو ٢٠% من الحوامل، خصوصاً فى أواخر أشهر الحمل بسبب زيادة شد الجلد حول البطن والفخذين. ننصحك بتجنب محاولة حك الجلد لأن تكرار ذلك يزيد الرغبة في الحك. ويجب تجنب استخدام أي عقاقير عن طريق الفم من العقاقير المضادة للحساسية، ويمكنك بدلاً من ذلك استخدام كريمات موضعية