اسرار علم الأحجار الكريمة وفوائدها الطبية التي لا تقدر بثمن






اولا يجب ان تعرف اخي القاريء انه قد أصبح علم الأحجار والكريستال يدرس كأحد فروع الطب البديل, فقد أثبتت الأبحاث أن الأحجار بأنواعها وأشكالها وألوانها أصبحت من أهم مصادر الطاقة العلاجية ولها من الاسرار ما لا يحصي لخواصها الطاقية التي اودعها الله عز وجل فيها



ويشير د/عمرو الدسوقي الي
ان تاريخ استخدام الاحجار الكريمة في العلاج يعود إلي القدماء المصريين حيث استخدموا أنواعا معينة من الحجارة المشعة مثل اليورانيوم والتيتانيوم لحماية مقابر الموتي وممتلكاتهم, كما استخدمت الحضارة الهندية والصينية هذه الأحجار من أجل زيادة الطاقة الروحية في الأماكن المقدسة, أما حضارة المايا فقد تخصصت في بناء المنازل ونحت التماثيل من الكريستال والأحجار الكريمة إيمانا منهم بالقوة الخارقة والغامضة لتلك المواد, وكذلك العرب فقد ورثوا علم الأحجار الكريمة من الفرس والإغريق وقد طوروه وزادوا عليه من معارفهم الطبية, فتتكون هذه الأحجار في باطن الأرض نتيجة انصهار المواد والمعادن بفعل الحرارة العالية فتتفاعل هذه المواد علي حسب طبيعتها مع بعضها وتكون الحجر, أو عن طريق ما يتولد من الكائنات الحية( النباتات والحيوانات) مثل الكهرمان واللؤلؤ والمرجان.
أن الأبحاث العلمية أثبتت التي أجراها خبراء الهندسة الحيوية وعلماء الطاقة إن هذه الأحجار لها اثر قوي علي تغيير مسار الطاقة المنبعثة من الجسم والقادمة إليه مما أدي إلي إمكانية الاستفادة منها في حماية الجسم من الأضرار, فهي تتأثر بالكهرباء الموجودة في أجسادنا, وإذا انخفضت الطاقة فسرعان ما تعمل هذه الأحجار اهتزازات لإعادة التناغم والتوازن في الجسم.

للأحجار الكريمة استخداماتها الواسعة في الطب الطبيعي البديل; فهي مفيدة في علاج الأمراض والاضطرابات الجسدية والنفسية في آن واحد عن طريق سحب الشحنات السالبه من جسم الانسان.
يوضح د. عمرو الدسوقي ان العلاج بالاحجار الكريمه يفيد في الامراض المزمنة والامراض النفسية وامراض السرطان. ويتم ذلك علي اسس علميه عن طريق تنقيه الحجر وشحنه بطريقه علمية كي لايؤثر علي الجسم بشحنات سلبيه لان وظيفته سحب هذه الشحنات ومدها بالشحنات الايجابيه وتزويد الجسم بالطاقه.عرف في مصر حديثا عن طريق السياح الذين يقومون بشراء الاحجار من خان الخليلي ولهذا فهو مكلف.ومن ابسط الطرق لتجهيز الاحجار قبل استخدامها هو وضح الحجر في الماء والملح لمده5 ساعات وذلك لسحب الشحنات السالبه من الحجر.


فهناك أنواع كثيرة من الأحجار يمتاز كل منها بفوائد عديدة من أهمها حجر الألماس فهو سيد الأحجار كما يطلق عليه ويوجد منه الأبيض والشفاف والأسود والأصفر فله تأثير فعال في زيادة نشاط الجسم وتألقه وتقوية المناعة ضد شتي الأمراضوالحد من الشعور بالغيرة ويمنح مرتديه لمحة من البراءة والشفافية, أما حجر عين الشمس أو(الاوبال) فهو يساعد علي تنشيط الجسم ويهدئ الأعصاب ويقوي العظام ويكافح الربو, وحجر الإثمد وهو الكحل الذي يقوي أعصاب العين ويخفف الوزن ويلؤم الجروح والقروح ويحافظ علي جمال وصحة الشعر والأجفان, وحجر اللازوريت أو( اللازورد) وهو يسكن الآلام, الزمرد يكون بمثابة مطهر ومهدئ, يذهب الهم والحزن والكسل ويخفف من سرعة ضربات القلب, كما أن النظر إلي فص من الزمرد يعمل علي تقوية البصر, بالإضافة أيضا إلي حجر الكهرمان والذي يمنع الحسد والسحر ومانع للسموم وأثارها

ان من اهم خواص الاحجار الكريمة انها مولدة للطاقات المختلفة ولعل كل حجر له طاقته وذبذبته والتي تميزه عن الاخر ولهذا لكل حجر خواص وتاثير في المادة ولاكن لا يحمل الحجر اعتباطا فان قبل استخدام حجر ما يتم شحنه اولا وربطه بحامله اذا كان مثلا طالب الحجر يبحث عن القوة او الثروة او التشافي من مرض ما او الزواج او القبول والمحبة الخ ....فاولا يتم اختيار الحجر المناسب ويتم تنظيفه وضبط ذبذبته مع ذبذبات طالب الحجر او بالامكان ربطه مع اعضاء الانسان التي بها خلل او امراض مزمنه فلا تستعجب اخي القاريء هذه حقيقة وليست من وحي الخيال الأحجار لها إحساس وشعور وحياة فهذا العلم حقيقي وعن تجارب شخصية في مجالات العلاج المختلفة سواء النفسية او العضوية فاغلب الامراض المزمنه التي يقف الطب عاجز عن علاجها يمكن شفائها باذن الله باختيار الحجر المناسب لها وسبحان من علم الانسان ما لم يعلم

وهنا نضع لكم بعض اسرار علم الأحجار الكريمة وفوائدها الطبية


المرجان
يعالج فقر الدم ومشاكل الدورة الدموية ويهدأ في حالات الإكتئاب.

الزبرجد
معالج الأكزيما وحب الشباب والإلتهابات الجلدية ويحفز تجددالأنسجة ومضاد للحزن ويمنح التفاؤل والوعي والبصيرة .

اللؤلؤ
يعالج نوبةالحمى والزكام

الألماس
معالج لداء السكري واعطاء الثقة بالنفس ويمنع الغيرة .

الفيروز
يمنع الكآبة والتاتأة ويعالج السعال الديكي ويمنع الحسد .

الكهرمان
يعالج المفاصل والروماتيزيوم وأوجاع الظهر ويساهم في رفع المعنويات وإزالة مشاعر الخوف والترددوأنعدام الثقة بالنفس.

الزمرد
فعال لمعالجة المجاري التنفسية ومفيدللحساسية ويعزز جهاز المناعة ويمنع حموضة المعدة.

العقيق
له تأثير على أعراض العيون وأوجاع الرأس والتشنجات وأوجاع الظهر ونوبة ا الحمى كما أنة فعال في فترة الحمل فذبذبات العقيق تزيل الحواجز في داخل الجسم لتقضي علي الطاقة السلبية .

الجمشت
معالجة آلام الرأس وداء الشقيقة ويخفف التوتر ويقوي الارادة

عين النمر
يشرح الصدر ويفرح القلب ويدخل البهجة والطمأنينة على النفس ويكسب حامله صداقة الناس وحبهم له وتبادل الاخلاص والثقه والمنفعه ..
ويقال : ان المكان الذي يوضع فيه عين الهر لايقربه اللصوص وهو يزيد في مال صاحبه ويحفظ حامله من عين السوء ..

حجر القمر
يبرئ من الفزع ويصرف الوساوس ويمنع الخفقان والاضطراب وتعليقه يفيد الصرع وإذا وضع في قماشه بيضاء ورث الجاه والقبول عند الناس
سترين
الياقوت الاصفر
يقلل متاعب النفس ويساعد على صفاء الروح ويشحذ الدهن ويساعد على التفكير الهادئ المتزن وحمله يعتبر علاجا للسير اثناء النوم ويطرد الاحلام المزعجه كما انه علامة الحب الشديد المقترن بالغيره ودليل الذوق السليم وحمله ييسر اسباب المعاش ويكسو الهيبة ولاتقع الصاعقه على لابسه
التوباز
الياقوت الابيض
الامان من الغرق والوقايه من السحر ويعطي حامله قوة الجاذبيه وقضاء الحوائج بأذن الله ..

المرجان
الكريل
للمرجان منذ اقدم العصور قدرات طيبه خارقه كدفعه الامراض وتزكيته النفوس من الجن والشياطين وانه يسهل خروج اسنان الاطفال ويمنع العقم ..

الياقوت الاحمر
يعظم لابسه في اعين الناس ويكسبه الوقار ويؤلف بينه وبين الناس بالمحبه فيؤكد الصداقه ويعتبر شعار الحب الملتهب والغيره الشديده وييسر اسباب المعاش ويقوي قلب لابسه ويعطيه الشجاعه ويمنع الغرق ولاتقع الصاعقه على من تختم به واذا وضع تحت اللسان يمنع العطش ويمنع الصرع ..

العقيق
يشحذ العقل ويعطي الفصاحه ويهب لابسه قوة النصر على الاعداء ويملأ القلب شجاعه مقترنه بالفطنه والحذق ويضفي على حامله الصحة وتيسير الامور ..

عقيق احمر
يطرد الاحلام المزعجه ويهب حامله التوفيق وقضاء الحوائج ويكسوه الظرف والرقه ويجعله في جو من الفرح والسلام والطمأنينه ويزيل الافكار الشريره والاحزان وهو دليل الاخلاص والصداقه ..

فيروز
هو للوقايه من الاخطار وهو بمثابة درع للمحاربين والابطال
ولبسه يولد النجاح والحب والنظر اليه يجلو البصر ويقال : ان لونه يتغير اذا اصيب لابسه بمرض ويعود الى لونه الطبيعي اذا تماثل للشفاء ..
وجاء في الروايات انه اذا نقش عليه ( رب لاتذرني فردا وانت خير الوارثين ) لطلب الانجاب ..

جارنيت
الياقوت السيلاني
ينفع عن الاحلام المزعجه والمفزعه ويذهب الكوابيس ..

حديد صيني
هماتيت
استعمل حجر الهماتيت في تركيبه علاجات لامراض العيون كالسلق والدمعه والحكه والظلمه والغشاوه ويذهب خشونة الاجفان ويحد البصر ويدمل القروح ويصلح الرمد وقيل ان له تأثير مجرب كمدمل للجراح كما ينفع من الاسهال ويحل عسر البول ..
وقيل انه عن الخوف وادية الاخرين وقضاء الحوائج وتسهيل الولاده وعن الحسد ..

الكهرمان
عن الحسد والسحر ومنع اثر السموم وقد اورد له العالم الانطاكي استعمالات طبيه واسعه وقائيه وعلاجيه منه دفع الاسهال والطاعون والجرب والجذام وداء الثعلبه والكلف والنمش والتشققات ومنع القي وحرقة الكلى ويفتت الحصى ويقطع البواسير ويقوي القلب ويدفع الخوف وكذلك يستخدم في معالجة الامراض النفسيه والعصبيه كالجنون والصرع ..
ووصفه العالم ثابت بن قره لآلآم المعده واوجاع القلب وذكره العالم القزويني انه يحفظ الجنين للحامل ..
ووضع بعض الكهرمان في مهد الرضيع يجنبه الاصابه بداء ابو صفار ..
ومن الناس من يعمد الى تعليق بعض الكهرمان في عنقه ليعيد لغدته الدرقيه حجمها الطبيعي ..

ملكيات
الدهنج
ينسب لأرسطو قوله ان الدهنج ينفع شارب السم ويجلي بياض العين وذكر العالم الانطاكي انه جربه مرار لإزالة بياض العين واضاف انه يزيل البهاق والبرص
وذكر ان نساء مصر القديمه كن يستعملنه لتكحيل عيونهن منذ العصر البداري ..
الامتسيت
الجمشيت
يحد الذكاء ويشحذ الذهن ويطرد الوساوس والهواجس ويزيل المتاعب ..

كما انه يكسو حامله الشجاعه وسلامة القلب ويقض الضمير ..

الجاديت
اليشم
او : يشب
عن العالم جالنيوس انه ينفع وجع المعده تعليقا ويدفع مضرة العين ..
وعن العالم الانطاكي انه يدفع السحر والحسد ..
ويعتقد البعض انه يطرد المخاوف اذا علق على الرقبه او العضد ويزيد في طلاقة اللسان والفصاحه ويقوي الادراك ويعطي الاتزان والقوه على مواجهة العدو والدفاع عن الحق ويكسب قوة الاحتمال والمقاومه والصبر ..


الازورد
البادازمر
يبهج النفس ويزيل الهم والحزن ويمنع الوساوس والخيالات وادمان النظر اليه يجلو البصر ويكسب حامله الشجاعه والاطمئنان ويلبي النفس على الصبر ..

الزبرجد
آكومارينا
يسهل قضاء الحاجات ويفرح النفس ويملأ القلب طمأنينه واذا علق على الحامل يسر الولاده ويمتاز بانه يجلب الحظ الحسن وخاصه للفتيات المقبلات على سن الزواج ..
نسب له هرمس الحكيم كثيرا من المنافع الطبيه كمعالجة الجذام والبهاق والبرص وتفتيته للحصى ..
وهو ايضا يصفي الذهن ويبسط النفس والنظر اليه يزيد من حدة البصر ..
الزمرد
أمريل
يمنع الخمول ويدفع الصرع ويطرد الذباب عن حامله وهو الى جانب ذلك مذهب للهم ..
واجمع معظم العلماء على قدرته على دفع السموم المشروبه ونهش الافاعي ولدغ العقارب ..
وهو يدفع الكسل والحزن ويزيل الخفقان والجذام وذات الرئه وضعف المعده والكبد شربا وتعليقا ويفتت الحصى ويدر البول ويسهل الولاده ..

البلور
الكوارتز
يستخدم لوجع الضرس ومن علقه عليه لم يرى في نومه احلام مزعجه ..

الياقوت الازرق
(زفير)
للأمان ويطرد الخوف ويجعل الحزين فرحا ويزيد في القوى الحيويه وهو دليل الصدق والذمه ويقظة الضمير ..

اللؤلؤ
الرحيم0 إن من بدائع وعجائب صنع الله الأحجار , وذلك لكمون الخواص والمنافع التي خفي معضمها على عقل الإنسان وهي في أدنى مراتب الوجود .

الأحجار لها إحساس وشعور وحياة وممات , وذلك الإحساس يكون في رتبة الجمادات ( و ان من شىء الاّ يسبح بحمد ربّه ولكن لاتفقهون تسبيحهم **اسراء /44) وإن من أسباب تولد الأحجار هي الأبخرة والأدخنة التي تنتج في باطن الأرض بقوة الحرارة العالية ثم تتصلب تلك المواد ومن ثم تجف وعلى حسب نوعية المادة وتفاعلها واتحادهاينتج حجر أو معدن تام التركيب وهناك أحجار تتولد من النباتات مثل الكهرباوالسندروس وما شابهه .
وهناك مجموعة تتولد داخل الحيوانات وهناك ما يتولد نتيجة فعل خارجي يقوم به الحيوان وهناك ومن الأحجار ما ينزل من السماء كما في الحجر الأسود .

, وثم تأتي منافع الأحجار على حسب ترتيبها بالإقرار وتختلف خواص الأحجار باختلاف البقعة التي يتولد منها والكواكب المشرقة عليها حين تولدها , وأيضاًتختلف باختلاف طبيعتها , فالحجر يكون أكثر تأثيراً وفائدة إذا كانت طبيعته توافق طبيعة حاملة .0 اعلم يا اخي ان الله سبحانه لم يخلق المعادن و الجواهر في باطن الارض تخلفا ً او اعتباطا ً او دون فائدة ( و العياذ بالله ) و انما للتفكر في عجائب مصنوعاته و بديع مخلوقاته و ايضا لمنافع الناس كالحديد ذو بأس شديد و النحاس و الرصاص و الى باقي الاحجار الثمينة مثل الذهب و الفضة و الماس