اهلا بكم اعضاء وزوار منتدى كلمات مضيئة كما تعودنا ناتى لكم بكل ماهو جديد تابعونا
وجديدنا اليوم اجمل الموضوعات لتجهيزات العروسة

أم العروس .. واجبات ومسئوليات لا يمكن إنكارها ..؟؟













يعد الزفاف من اللحظات الخاصة جدا بالنسبة لأم العروس، حيث ترى ابنتها في ثوبها الأبيض وأنها ستصبح زوجة بعد بضع ساعات. ومع الشرف الذي تناله والدة العروس تأتي الواجبات والمسئوليات؛ فبالإضافة إلى المساهمة في الأمور المالية المتعلقة بالحفل، فهي تساعد ابنتها في تخطيط الحفل بل وتعطيها رعاية خاصة في ذلك اليوم. وعلى الرغم من أن تقاليد الزفاف تختلف من ثقافة لأخرى، فهناك العديد من الطرق التي تشارك فيها الأم ابنتها في يوم عرسها.



- إقامة حفل الخطوبة:


يقيم والدي العروس حفل الخطوبة قبل موعد الزفاف بـ 2_4 أشهر، وهنا تساعد الأم ابنتها وخطيب الابنة في إعداد قائمة الحضور، متأكدة من أن جميع من تلقى دعوة الخطوبة قد استقبل أيضا دعوة الزفاف على حد السواء.

وتختلف حفلات الزفاف من مجرد حفل شواء في حديقة المنزل، إلى الحفلات الرسمية وهنا تنسق الأم مع العروسين طابع الحفل الذي يرغبان فيه.



- استقبال الحضور:


إذا قرر العروسان إقامة خط لاستقبال الضيوف، فإن من يقوم بتلك المهمة هي أم العروس حيث تقتضي التقاليد والأعراف أن يقف والدا العروس لاستقبال الحضور والترحيب بهم.



- تسليم العروس إلى عريسها:


ففي حين أن الأعراف تقضي أن يقوم والد العروس بتسليمها إلى عريسها، فإن حفلات الزفاف الحديثة تعطي للفتاة الفرصة كي تحدد التقاليد التي تريدها. وفي الغالب يتم تسليم العروس إلى عريسها من قبل والدها ووالدتها، الوالد على الجانب الأيسر والأم على الجانب الآخر.



- آخر من يجلس في الحفل:


إذا لم تسلم الأم فتاتها إلى عريسها، فإنها آخر من يجلس في الحفل قبل العروس، وغالبا ما يقوم أخو العروس أو أي من أفراد العائلة الذكور بإيصال الأم إلى قاعة الحفل ثم تجلس في المقدمة وعلى الجانب الأيسر من مكان جلوس العروسين.



- تنسيق المظهر العام:


تقوم أم العروس بتنسيق زيها الخاص مع أم العريس، ووفقا لمكان الزفاف فإن زي الأمهات ولاسيما الفساتين لابد وأن يكمل بعضه البعض ولا يتطابق تماما. وعلى أم العروس أن تختار لون الثوب أولا، ثم تختار أم العريس لونا مكملا له بعد ذلك.