اهلا بكم اعضاء وزوار منتدى كلمات مضيئة كما تعودنا ناتى لكم بكل ماهو جديد تابعونا
وجديدنا هو تعلم ركائز المذاكرة

الركائز الأساسية للاستذكار الجيد

( 1 ) وقت المذاكرة :

- حاول أن تتعرف على الوقت الذي يناسب لاستذكار دروسك وواظب عليه .
- اعلم أن أفضل أوقات الأستذكار هي الساعات التي تعقب فترات الراحه والنوم مثل :- الصباح الباكر ,وبعد العصر .

- قم بتنظيم جدولاً للمذاكرة اليومية تراعي فيه الأوقات التي تناسبك وموزعاً فيه المواد التي سوف تذاكرها وفق زمن محددا حسب صعوبة المادة وسهولتها .

- اتخذ مكاناً هادئاً بعيداً عن الضجيج والضوضاء , وتتوفر فيه التهويه الجيدة , والضوء الكافي .

( 2 ) طريقة المذاكرة :

لا تنسى أن الفهم قبل الحفظ وأن الحفظ قبل التطبيق وأن كلاً من الأسس الثلاثة [ الفهم , الحفظ , التطبيق ] مكمل للآخر .

- استعاملك لأكثر من حاسة في المذاكرة يعينك على الفهم والحفظ.

- اقرأ الموضوع إجامالاً ثم تفصيلاً ثم قم بتلخيص الموضوع على شكل عناصر واربط بينهما بعد فهم كل عنصر على حدهـ .

-حاول أن تستعيد الموضوع في ذاكرتك بعيداً عن الكتاب , ودون النقاط التي صعب عليك استعادتها ثم راجعها في الكتاب لكي تتمكن من تثبيتها في ذاكرتك وعدم نسيانها .

عقبات تعترض طرق الأستذكار

أولاً / النسيان : النسيان أمر طبيعي قد يحدث لأي طالب بسبب الطريقة الخاطئة التي يسلكها عند الأستذكار .

وسنذكر هنا أهم الأسباب مع ذكر العلاج :

الأسباب /
1- الأعتماد على الحفظ دون الفهم .
2- استذكار عدة مواد دفعة وآحد .
3- الاستذكار من أجل أداء الأمتحان فقط .
4- الأنشغال أثناء الأستذكار .

الحلول /

1- افهم اولاً ثم احفظ ثانياً ثم طبق ما تعلمته ثالثاً .
2- نظم جدولاً للاستذكار بمقدار مادتين يومياً .
3- لابد أ، تجعل هدفك من الاستذكار التعلم والفهم والتطبيق ثم أداء الامتحان .
4- التركيز أثناء الاستذكار وذلك بالأبتعاد عن الأشياء التي تؤدي إلى انشغالك مثل التلفاز والكمبيوتر وغيرها .


ثانيا / السرحان والشذوذ الذهني :
يعاني الطلاب من مشكلة السرحان والشرود الذهني أثناء الاستذكار ويجد صعوبة بالغة في التخلص من هذه المشكلة وسنذكر هنا أهم هذه الأسباب مع ذكر العلاج وفق الجدول الآتي :-

الأسباب /

1- شدة الخوف من الامتحان.
2- كثرة الأفكار والهواجس.
3- مشاكل وهموم يعاني منها الطالب .
4- الشعور بالإرهاق والتعب والملل .

العلاج /


1- أشعر نفسك أن الأمتحان عادي جداً بدليل أنك استطعت اجتياز الأمتحانات السابقة بنجاح .
2- حاول طرد الأفكار والهواجيس قدر الإمكان عن طريق القراءة بصوت مرتفع قليلاً أوالكتابة وتسجيل عناصر الدرس .
3- قم بحل مشاكلك بنفك بدلاً من التفكير فيها واستعن بالله ثم بوالديك .
4- عندما تشعر بالأرهاق ولاتعب أعط نفسك فترة من الراحة والأسترخاء وعندما تشعر بالملل جدد نشاطك بالجلوس مع الأصدقاء لفترة قصيرة .


ثالثاً / الخوف :- ينقسم الخوف الى قسمين

أ – خوف طبيعي محمود : وهو الخوف الذي يحفز الطالب على الجد والاجتهاد للامتحان فالذي لا يخاف من الامتحان لا يستعد له .
ب- خوف مرضي مذموم : وهو الذي يصل إلى حد القلق والتوتر وكثرة التفكير وقلة النوم , وهذا يؤدي إلى ضعف التركيز , وعلاجه كلآتي :-

1- استعن بالله تعالى ثم جدد ثقتك بنفسك وقدراتك واعلم أن لكل مجتهد نصيب .
2- اعلم بأن الأختبار جزء من التعليم الذي تلقيته أثناء الفصل الدراسي فأستقبله بكل هدووء وطمأنينه
3- اجتيازك للامتحانات في الأعوام الماضية بكل نجاح وتفوق دليل على قدرتك وقوة إرادتك .
4- ابتعد عن محاولة الغش لأنه يثير القلق ويفقدك القدرة على استرجاع المعلومات .



مع تمنياتي لكم بدوم التوفيق والنجاح في الدنيا والآخرة