خاطرة غريزة العشق ، خاطرة جميلة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اهلا وسهلا بكم زوار واعضاء منتديات كلمات مضيئة
كيف حالكم ان شاء الله بخير وطيبين
منتديات كلمات مضيئة تقدم لكم اجمل واحدث الخواطر
خاطرة غريزة العشق ، خاطرة جميلة


غريزة العشق




غريزة العشق

وقوة الشباب


وجاذبية الهوى
تجعل قلبي


يخفق ولا يهدأ


سَأجلسُ هنا .. منتظراً
على بَابِ قصرِ حسنك يا امرأة
وأرسلُ الروحَ عطراً
إلى شرفة غرفتك سيدتي
برغم اقترابي .. يزيدُ احتراقي
وتوقي إلى رؤية .. مقلتك
دعيني أحاول .. منك اقتراباً
دعيني أتسورُ .. جدران قصرك .. المخملي
دعيني أعانقُ عشقك .. أجيبي حبيبك .. لا تهملي
علام اشتياقي .. وشدو انصهاري
إذا كنتُ لا أستطيعُ البقاء بدونك
لماذا تستغربين احتراق حروفي !!
وانتحار ظنوني وشوقي وعشقي
لماذا تستغربين !!
جلوسي هنا .. على عتبات جمالك
فقلبي الذي تربى على القسوة دوماً
أراهُ تحول بين يديكِ .. لظى ...
ونارُ اشتياق .. ولهفة طفلٍ لعيد سيأتي
أظنه .. بكِ قد أتى ..
يا حورية .. يا زهرة جنة ملائكية
يا تركيبة عشقٍ وأنوثة .. وطفولة
تعالي لنرسم في الأفق حلماً جميلاً
تعالي نودع أيام الجري وراء السراب
تعالي فإن عمري وقلبي وروحي
بدون غرامك .. خرابٌ .. خراب
وكل النساء التي رافقتني .. قبل حضورك
كانت عذاب .. غادرن قلبي .. وتركنَّ لي الخراب
أنا
عاشقٌ .. جالسٌ بباب
جمالك
واحمل بين يدي فؤادي الأسير
أقدمه لملاك الحسن وست النساء
أنا في العشق .. طفل صغير
وأنتِ أمامي .. حلم كبير
وفي داخلي لكِ .. عشقٌ كبير
وشوقٌ كبير ..
يا من سكبتِ في قيظ عمري
حمم الأنوثة ..
وغرست بين الجوانح
نصل الأنوثة ..
لماذا الغرامُ يصير احتراقاً ؟؟
وفي لوعة الشوقِ .. أبقى
وأغدو بلوعة شوقي
أذوبُ احتراقاً ..
أناديك .. أنا بباب جمالك
لكن صوتي يمضي .. ويهوي
ويغرق في سحر الأنوثة .. كل اندهاشي
أحبك جدا .. أحبكِ جداً
أحبكِ جدا .. حتى التلاشي
وحتى التسامي
وأمام عينيك .. يحلو انصهاري
وأنتِ بعينيك يحلو العذاب
وبين يديكِ .. يصيرُ سراب
وأمام خجل ابتسامتك
يعلو ضجيجٌ ..
به يضجُ فؤادي .. وتشكو المقل
لماذا الهروبُ .. يعربدُ فيكِ ؟؟
ويحلو لعينيك .. انصهاري
ويحلو اشتياقي .. حد التلاشي
أيتها الزهرة الحانية

يا كل عشقي ولوعة شوقي
حرامٌ عليكِ !!
دعيني أمارسُ .. شوقي إليكِ
دعيني أبددُ هذا الضباب
دعيني أقتحمُ كل قلاعك
وأرفع رايتي .. فوق هضابك
وأرسم عشقي .. على محيط خصركِ
وأكتب شعراً على جدران قلبك
فقبل لقائك .. ما كنتُ شيئاً
وقبل غرامك .. ما كان عشقي
سوى أحلام صحوة .. وساعة غفوة
وقبل قلبك .. لم تهو روحي روحاً
ولم أعشق قبلك .. روح أنثى
يا كل الأنوثة .. وكل الطفولة
وكل البراءةِ .. ساعة نجوى
دعيني أحاولُ .. وادخل قلبك
ولا تبخلي علي .. بمحاولة ..
فأنتِ التي أوقدت مهجتي
وأحرقت بالعشق ناري أنا
وأنتِ التي أيقظت قلمي
من طول سباتٍ .. بنظرة هوى
وأنتِ التي علمتني الحياة
أنكِ لي .. مهما جرى ..
وأنتِ التي أثارت شعري
بسكون همسك ورقة لمسك
وما كنتُ عرفت العشق .. ولا الحب يوماً
قبل أن عشقتك .. وقبل أن رأيتك يا امرأة
ولم تُبكني يوماً .. قَبْلَكِ أنتِ أيُ امرَأةْ