خاطرة حبيبُ الروحَ ، خاطرة حب


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف الاحوال اعضاء منتدانا الغالي كلمات مضيئة
عساكم بخير ان شاء الله
اليوم جبتلكم
خاطرة حبيبُ الروحَ ، خاطرة حب


حبيبُ الروحَ . .

إقْرَئْنِيَ مِنْ بَيْنِ سًطُورَ تِلْكَ الرسآلهَ .




أعترفَ لذآتِكَ وَ كَيآنِكَ أنْ حُبَيَ لكَ مُخْتَلفَ جِداً . .
لَمْ يَسْكُنُنِيَ حُباً كـ حُبِكَ أبداً . .
لَمْ أعْشَقَ أدماً كـ عِشْقِيَ لـ طُهْرِكَ وَ نَقَآئكَ . .
أشْعُرَ بـ الهُدُوءَ التَآمَ عِنْدمَآ أجِدُنِيَ بِجَآنِبَكَ .
أحآسِيْسِيَ مُخْتَلِفهَ / ونَبْضِيَ يَتَسآرَعَ بـ لِقْيَآكَ . .
وَ عِنْدَمآ تَنْطِقَ شِفَآهِكَ بـ | أُحِبُكِ | أشْعُرَ وَ كَأنْ أنْفَآسيَ تَخْتَلِطَ معَ أنْفَآسكَ . .
فـ أسْتَنْقِ حُبكَ رآئحَةِ ريْحَآنَ وَعِطرٍ فوآحَ . .
حُبَكَ جعلِنِيَ وردهَ تَتَفَتَحَ بعدَ أنْ قَآومَة الذبُولَ وَ لمَ تَسْتَطِعَ . .
أتنَفسكَ فرحاً . . وعِشْقاً . . وحُباً !




تَقْتَرِبَ مِنِيَ بِـ كُلَ هُدُوءَ . . وتُقَبِلَ الجَبِيْنَ !
فـ تَنْظِرَ إلىَ عَيْنَآيَ . .
وَ تَقُولَ : أكْشِفِيَ عَنْ مَكْنُونَ قلبِكَ مِنْ حُبَ !
أظِهَرِيَ ليَ كُلَ مآبِوَسْعِكَ مِنْ عِشقاً يَسْكُنُكِ .
أنْظُرَ إلَيْكَ وَ أقُولَ : أحُبُكَ يـ أعْظَمَ رَجُلَ .
تَبْتَسِمَ ليَ بهُدوَءَ وَ تتسَآلَ : مآ الذي أحببتِيهَ بِيَ ؟
اسْكُبِيَ العِشْقَ الذِيَ يَسْكُنُكَ . . وَ دَعِيْنِيَ أرْتَشِفَ طُهْرَ قَلْبِكَ .
( وشَ اللي فيكَ مآينْحَبَ . . وَ إنتَ الحلآ كلهَ ,’ كلكَ تَنْحَب وكلي يَحِبَك ) .
أحِبُكَ : بعَدَدَ أحْرُفَ العُآشِقَيْنَ .
أُحِبُكَ : بِمِقْدَآر السمَآءَ وَ مِلئ الأرضَ .
أحُبُكَ : بِعَدَدَ مآ أمْطَرتَ السمَآءَ .
أحُبِكُ : بحجمَ الحُرُوفَ الَتِيَ يَنْطِقُهَآ البشرً كُلَ يومَ .
أُحِبُكَ : حُباً لآ يَنْتَهِيَ أبداً . .
أتَحَدثَ إلَيْكَ عَنْ مِقْدَآر الحُبَ الذِيَ يسْكُنُنِيَ .
تَحْتَضِنِيَ بُكلَ حُبَ / حَنآنَ !
وتَهْمِسَ بـ أذُنِيَ : أحبِكً أيآ مَلآكَ القلبَ .
أتعلَمَ .. أنكَ أنتَ كُلَ أشيآئيَ وَ أشيآئيَ كُلَهآ أَنْتَ .
أنتَ : الرُوحَ التي بينَ أحْشَآئيَ .

أنتَ : النُور لـ عَيْنَآيَ وَ يُنِيْرَ دُرُوبِيَ .
أنتَ : الهَوآ وَ الآوكجسيْنَ الذِيَ أسْتَنْشِقَهَ .
أنتَ : عطريَ . . قلميَ . . ورقتِيَ !
أنتَ : صبآحِيَ . . وَ مَسآئيَ . . وفجريَ . . وَ ظهريَ .
أنتَ : المآءَ .
أنت : الحَيآةَ التيَ أريْدَ العيْشَ فيهَآ دُونَ الآبْتِعَآدَ .
أنتَ : الرقهَ / العُذًوبهَ .
أنْظِرَ لـ عَيْنَآكَ أجْدُنِيَ أسْكُنَكَ وَ أمْتَلِكُ قلبَكَ .
وَتقُولَ : عِشْقُكِ يـ سْكُنُنِيَ / أنتَ ملكَهَ على عرشَ قلبيَ .
أحُبِكُِ بِمْقْدَآرَ حُبِكُ ليَ وَ أكثرَ مِنْ ذآلكَ بـ كَثِيْرَ .




أحْتَضِنُكَ بكُل حُبَ وَ أنْفَآسِيَ مُعَلَقَه بِكَ .
وَ أهْمِسَ بـ أُذُنَكَ : أعِدُكَ بـ عِشْقاً لمَ يَسْكُنَكَ مِنْ قبلَ .
أُحِبُكَ وَ كَفـــىَ .
يا عالم أشواقي..