اهلا بكم اعضاء وزوار منتدى كلمات مضيئة كما تعودنا ناتى لكم بكل ماهو جديد تابعونا
واليوم نتحدث عن
الشعر والشعراء

يقول وضاح اليمن

يا روضة الوضـــــــاح قد *** عنيت وضــاح اليَمَنْ
فاسقي خليلك من شراب *** لـــــــم يُكَدِّرْهُ الدرنْ
أُبــــــــــــلغتُ عنك تبدلاً *** وأتى بذلك مُؤتمـــنْ
وظننتُ أنكِ قدْ فَعَلْـــــتِ *** فكدتُ مِنْ حزنِ أجنْ


يقول الشاعر جرير

يــــا أم عمرو جزاك الله مغفرة *** ردي علي فؤادي كالذي كانــــــا
أبدلُ الليلُ ؟ لا تسري كواكبــه *** أم طال حتى حسبت النجم حيرانا؟
إن العيون التي في طرفها حورٌ *** قتلتنا ، ثم لم يحيينَ قتلانــــــــــــا
يصرعنَ ذا اللبِّ حتى لا حراكَ به *** وهن أضعف خلقِ الله أركانــــــــا



يقول الف ليلة وليلة

إن ملكتني في الهوى ملكـــتْ *** مجامع الحُسنِ حتى لم تدع حُسنـا
رَنت غزالاً وفاحت عنبرا وبدت *** شمساً و ماجت غديراً و انتثت غُصنا



يقول المتنبي

الحب ما منع الكلام الألسنــــــــــا *** وألذ شكْوى عاشِقٍ ما أعْلَنَــــا
ليت الحبيب الهاجري هجر الكَرَى *** من غير جرمٍ واصلي صِلَةَ الضنا
بنا فلو حليتنا لم تدر مـــــــــــــــا *** ألواننا مما امْتُقِعْنَ تلَوُّنـــــــــــا
وتوقدتْ أنفاسنـــــــــــا حتى لقد *** أشفقتُ تَحْتَرِقُ العواذِلُ بَيْنَنَـــــا



يقول يزيد بن معاوية

أسرفت في الكتمان *** وذاك ممّا دهاني
كتمت حــــــبك حتى *** كتمته كتمـــاني


يقول الوليد بن يزيد

لا أسأل الله تغييراً لمـــا صنعت *** نامت وإن أسْهَرَتْ عيني عيناها
فالليل أطول شيءٍ حين أفقدها *** والليل أقصر شيءٍ حين ألقاهــا



يقول الوليد بن يزيد

وصفت عندي سليمى *** فاشتهى قلبي يراها
لو يرى سلمى خليلي *** لدعا سملى إلاَهَــــــا
ورأى حين يراهـــــا *** رب طاسين وطاهــــا

يقول خليل مطران

الحب روح أنت معنــــــاه *** والحُسنُ لفظٌ أنتَ مبنــاهُ
تمَّتْ برؤيتك المنى فحكت *** حلماً تمتعنا برؤيـــــــاهُ
ياطيب عيني حين آنسهـا *** يا سعد قلبي حين ناجاهُ


يقول مجير الدين بن تميم

يـــــــــــا مُحْرِقاً بلنار وجه محبه *** مهلاً فإن مدامعي تطفيــــــــهِ
أحرق بها جسدي وكل جوارحي *** وأحرص على قلبي فإنك فيهِ


يقول أبو تمام

بيت قلبي من هواك على الطوى *** ورحلت من بلد الصبابةِ والجـوى
لو لم يجرني الهجر منك بلطفهِ *** والله لاسْتَأْمَنْتُ فيك إلى الـــــنَّوَى
لم تَرْعَ لي حُرَقاً بِقَلْبي قد مَضَتْ *** لو لم يَذُرْها الدَّمْعُ عَنْكِ لا شتوى

هيهات كنت من الحداثةِ والصِّبَا *** في غفلةٍ إن الهوى يُنسِي الهوى


يقول ابراهيم ناجي

يا فؤاي لا تسل أين الهوى *** كان صرحاً من خيـال فهوى
إسقني واشرب على أطلالهِ *** وارو عني طالما الدمع روى
كيف ذاك الحب أمسى خبرا *** وحديثاً من أحاديث الجــوى
وبساطاً من ندامى حلمٍ *** هم تواروا أبداً وهو انطـــــــــوى

يقول يزيد بن معاوية

يـــانساءَ الحيّ عُدْنَنِيَهْ *** حَجَبُوا عَني مُعذِّبيـــــهْ
رَشَأٌ كالبَدْرِ طَلْعَتُــــــهُ *** لو سَقَاني سُمَّ ساعتِيَهْ
لم أقُلْ إني سكرتُ ولا *** إن ما أهواه مِلَّتِيَــــــهْ


يقول الوليد بن يزيد

أنا في يمنى يديهـا *** وهي في يسرى يديــهْ
إن هذا لقضــــــــــاءٌ *** غير عَدْلٍ بـــــــــــأخِيَّهْ
ليتَ من لام محبــــــاً *** في الهوى لاقى المنيةْ
فاستراحَ الناس منه *** ميتةً غير سويـــــــــــهْ


يقول ذو الرمة

رأيت لها ما لم تر العين مِثلهُ *** لشيءٍ فإني قد رأيت المرائي
هي السحر إلا أن للسحر رُقيةً *** وأني لا ألقى لِمـا بي راقي