في إحدى المدارس الابتدائية وبينما كان معلم اللغة العربية للصف الرابع الابتدائي يوزع أوراق اجابات الامتحان بعد التصحيح للطلبة
فإذا بأحد تلاميذه يقول : لو سمحت يا أستاذ إن درجتي ثمانية من عشرة ولم تشر بعلامة خطأ أمام أي أجابة..
فرد عليه الأستاذ : أنقصت منك درجتين في أسلوب التعبير
فقال التلميذ : أريد الدرجة كاملة 10/10
كان مصراً على ان يأخذ الدرجة كاملة وجادل معلمه بأدب
¤ فأراد الأستاذ ألا يحرج تلميذه حيث كان من المتميزين والنابغين في الفصل.
فقال له : إذا احضرت تراب الجنة فلك الدرجة كاملة

(من باب تحدي الطالب وعدم أخذ الدرجة كاملة)
وفي اليوم المقبل اتى التلميذ لمعلمه بكيس مملوءة بالتراب ..
فقال المعلم : ما هذا ؟
فرد التلميذ : تراب الجنة كما طلبت!
فقال المعلم : كيف احضرته ؟
فرد عليه : جعلت أميّ تمشي على التراب وجمعته لك في هذا الكيس وأنت قد أخبرتنا إن الجنة تحت اقدام الأمهات


¤ فما كان أمام المعلم من خيار إلا ان يعطي التلميذ
الدرجة الكاملة ولم يستطع المعلم اخفاء اعجابه
بذكاء تلميذه
(*) تذكر جيداً أنّ أصعب المواقف التي تمر بها تكون
سهلة جداً إذا أحسنت التصرف بها واتبعت الاسلوب الجيد