النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: المرأه التي ابكت ملك الموت

  1. #1
    الصورة الرمزية وجه الخير
    تاريخ التسجيل
    17 / 04 / 2009
    المشاركات
    7,331
    معدل تقييم المستوى
    1034

    افتراضي المرأه التي ابكت ملك الموت






    ورد في بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسـل ملـك المـوت ليقبـض روح امـرأة مـن النـاس
    فلما أتاها ملك الموت ليقبض روحها وجدها وحيدة مع رضيعاً لها ترضعه وهمـا فـي صحـراء
    قـــاحـــلـــة لــــيـــــس حــولــهـــمـــا أحــــــــــد ،
    عندما رأى ملك الموت مشهدها ومعها رضيعها وليس حولهما أحد وهو قد أتى لقبـض روحهـا
    ، هـــــنـــــا لــــــــــم يــتــمـــالـــك نـــفـــســــه
    فدمعت عيناه من ذلك المشهد رحمة بذلك الرضيع ، غير أنه مأمور للمضـي لمـا أرسـل لـه ،
    فــــقــــبــــض روح الأم ومــــــضــــــى ، كــــــمــــــا
    أمــره ربــه: (لا يعـصـون الله مـــا أمـرهــم ويفـعـلـون مـــا يـؤمــرون)
    بعد هذا الموقف - لملك الموت - بسنوات طويلة أرسلـه الله ليقبـض روح رجـل مـن النـاس
    فلما أتى ملك الموت إلى الرجـل المأمـور بقبـض روحـه وجـده شيخـاً طاعنـاً فـي السـن
    متوكئاً على عصاه عند حداد ويطلب من الحـداد أن يصنـع لـه قاعـدة مـن الحديـد يضعهـا
    في أسفل العصى حتى لاتحته الأرض ويوصي الحداد بأن تكـون قويـة لتبقـى عصـاه سنيـن

    طــــــــــــــــويــــــــــــــــلــــ ــــــــــ ــة.
    عند ذلك لم يتمالك ملك الموت نفسه ضاحكاً ومتعجباً من شـدة تمسـك وحـرص هـذا الشيـخ
    وطول أمله بالعيش بعـد هـذا العمـر المديـد ،ولـم يعلـم بأنـه لـم يتبقـى مـن عمـره إلاَّ
    لـــــــــــــــحــــــــــــــــظــــــ ــــــــــ ات .
    فأوحى الله إلى ملك المـوت قائـلاً: فبعزتـي وجلالـي إنَّ الـذي أبكـاك هـو الـذي أضحكـك
    سبحانك ربي ما أحكمك سبحانك ربي ما أعدلك سبحانك ربي مـا أرحمـك نعـم ذلـك الرضيـع
    الذي ابكى ملك الموت عندما قبض روح أمه هو ذلك الشيخ الذي اضحك ملك الموت من شدة حرصه


  2. #2
    الصورة الرمزية آخر آمالي
    تاريخ التسجيل
    13 / 08 / 2009
    الدولة
    دبـــــي
    المشاركات
    4,860
    معدل تقييم المستوى
    648

    افتراضي رد: المرأه التي ابكت ملك الموت

    " أن الله أنزل فالأرض رحمه واحد لجميع الخلق

    وأمسك عنده تعسه وتسعين رحمه "

    سبحان الله على رحمته بعباده

    مشكوووره الغااليه على القصه الجميله القصيره

    ولا كن تعني الكثير عند الله عز وجل

    بارك الله فيج وجزاج جنات الفردوس بإذنه

    تحياااتي . . دمتي بود


  3. #3

  4. #4

المواضيع المتشابهه

  1. الخاطرة التي ابكت الشعب السعودي
    بواسطة غلا قلبي في المنتدى نثر الخواطر وعذب الكلام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06 / 07 / 2012, 48 : 12 AM
  2. القصيده التي ابكت احمد ابن حنبل
    بواسطة روايه رماديه في المنتدى الشعر والشعراء
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 18 / 02 / 2011, 51 : 11 PM
  3. الصوره التي ابكت الملايين
    بواسطة مجنون بس حنون في المنتدى أستراحة المنتدى
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 10 / 02 / 2011, 19 : 09 AM
  4. القيصده التى ابكت البنات000000
    بواسطة وجه الخير في المنتدى الشعر والشعراء
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 19 / 05 / 2010, 36 : 09 PM
  5. الا ية التي ابكت رسول الله صلى الله عليه وسلم
    بواسطة آخر آمالي في المنتدى منتدى سيد الخلق واصحابة الكرام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 07 / 11 / 2009, 23 : 11 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256