يحكى في قديم الزمان رجل ارتحل من مكان الى اخرفي الصحراء فتعرض الى سلب من قبل احدالصوص

سلبة كل ما يملك وحتى ملابسة

وعند ذلك اراد قتلة حتى يخفي جريمتة توسل الرجل ان لايقتلة ابى الص

قال الرجل

اني سوف اشهد عليك

ضحك اللص من الرجل وقال لمن تشهد ولايوجد غيرنا

قال لة الرجل

اشهد عليك هاذان الطائران ( الكطة )نوع من الطيور

ضحك اللص ، منة فقام اللص وقتل الرجل

ومضت الاعوام وتبدلت الاحوال واصبح اللص من مسولي المملكة ، في جاة وهيبة ، عند الملك العادل

ويوم من الايام اراد الملك الذهاب الى الصيد فاخذ معة اللص ، وعندما انتصف النهار طلب الملك الطعام قدم لة طيران (الكطة ) لما راهما الص تذكر كلام الرجل ضحك

قال لة الملك مايضحكك


قال اللص لاشي يامولاي الملك

اصر الملك ان يعرف سبب الضحك

قال اللص

مولاي الملك لقد تذكرة حادثة من سنين مظت فحكى القصة الى الملك وكيف شهد الرجل الطائرين


غظب الملك العادل سحب السيف وقطع راس اللص


ونفذ العدالة

ارجوا ان لاازعجتكم واطلب المعذرة من الجميع


م \ن