تعريف الأصم ـ المكفوف

بسبب جمع الأطفال الصم ـ المكفوفين لأكثر من إعاقة ، سمعية وبصرية فإن معظمهم تمت خدمتهم ضمن فئة متعددي الإعاقات . وفئة الصم ـ المكفوفين عرفت من قبل قانون التربية والتعليم للأفراد المعاقين الأمريكي International with Disabilites Education Act ــ IDEA ــ على النحو التالي :

اضطراب شديد في التواصل والحاجات التعليمية والنمائية الأخرى ، بحث لا يستطيع الشخص الأصم ـ المكفوف تلقي تعليمه الخاص في برامج تربوية خاصة في البرامج المخصصة للأطفال والشباب ذوي الإعاقات السمعية أو الإعاقات الشديدة بدون مساعدة خارجية خاصة تضمن إشباع حاجاتهم التربوية التعليمية الناتجة عن الإعاقة السمعية والبصرية أو الإعاقات المتزامنة .

يعتقد بعض المختصين بأن تعريف قانون التربية والتعليم للأفراد المعاقين الأمريكي ( IDEA ) لا يساعد على تشخيص صحيح أو دقيق يؤدي في النهاية إلى تقديم خدمات مناسبة لهم ، لهذا السبب فقد تعالت الأصوات في الولايات المتحدة الأمريكية للبحث عن تعريف يركز على الظروف المطلوبة لتحقيق أفضل تعليم لهم ، والأخذ بعين الاعتبار بالظروف الفريدة الناتجة عن تزامن وجود الإعاقات الحسية . هذا التعريف الوظيفي اقترح من قبل فيكتور بالدوين Victor Baldwin على النحو التالي :


إذا كان الأذى أو العيب Deficit في السمع و البصر كافياً ليتطلب تعديلات خاصة في التعليم في كل النماذج السمعية والبصرية للحصول على أفضل تعليم ، فسنقول عندها إن الشخص مؤهل لأن يعرّف بالأصم ـ المكفوف ، كما ويجب أن يكون مشمولاً بالإحصاء السنوي الرسمي للسكان .




المرجع :
الإعاقة السمعية
للدكتور / إبراهيم عبدالله فرج الزريقات

تعريف الأصم ـ المكفوف

بسبب جمع الأطفال الصم ـ المكفوفين لأكثر من إعاقة ، سمعية وبصرية فإن معظمهم تمت خدمتهم ضمن فئة متعددي الإعاقات . وفئة الصم ـ المكفوفين عرفت من قبل قانون التربية والتعليم للأفراد المعاقين الأمريكي International with Disabilites Education Act ــ IDEA ــ على النحو التالي :

اضطراب شديد في التواصل والحاجات التعليمية والنمائية الأخرى ، بحث لا يستطيع الشخص الأصم ـ المكفوف تلقي تعليمه الخاص في برامج تربوية خاصة في البرامج المخصصة للأطفال والشباب ذوي الإعاقات السمعية أو الإعاقات الشديدة بدون مساعدة خارجية خاصة تضمن إشباع حاجاتهم التربوية التعليمية الناتجة عن الإعاقة السمعية والبصرية أو الإعاقات المتزامنة .

يعتقد بعض المختصين بأن تعريف قانون التربية والتعليم للأفراد المعاقين الأمريكي ( IDEA ) لا يساعد على تشخيص صحيح أو دقيق يؤدي في النهاية إلى تقديم خدمات مناسبة لهم ، لهذا السبب فقد تعالت الأصوات في الولايات المتحدة الأمريكية للبحث عن تعريف يركز على الظروف المطلوبة لتحقيق أفضل تعليم لهم ، والأخذ بعين الاعتبار بالظروف الفريدة الناتجة عن تزامن وجود الإعاقات الحسية . هذا التعريف الوظيفي اقترح من قبل فيكتور بالدوين Victor Baldwin على النحو التالي :

إذا كان الأذى أو العيب Deficit في السمع و البصر كافياً ليتطلب تعديلات خاصة في التعليم في كل النماذج السمعية والبصرية للحصول على أفضل تعليم ، فسنقول عندها إن الشخص مؤهل لأن يعرّف بالأصم ـ المكفوف ، كما ويجب أن يكون مشمولاً بالإحصاء السنوي الرسمي للسكان .




المرجع :
الإعاقة السمعية
للدكتور / إبراهيم عبدالله فرج الزريقات