جزيرة آيل أوف مان الساحرة تطل على سبع ممالك



منها اسكوتلندا.. إنجلترا.. ويلز.. أيرلندا.. والبحر الأيرلندي





لندن: كمال قدورة

من الجزر البريطانية الهامة التي يقصدها السياح من أوروبا وأميركا، والبريطانيون أنفسهم، جزيرة «آيل أوف مان» (Isle of Man) لجمالها الطبيعي الخلاب، وموقعها الجغرافي المميز الذي لا يعوض من الناحيتين الاستراتيجية والسياحية حديثا.
فهي في البحر الايرلندي تحت قناة الشمال تحيط بها من الغرب الجنوبي أيرلندا الجنوبية ومن الغرب الشمالي أيرلندا الشمالية ومن الناحية الشرقية الشمالية اسكوتلندا والشرقية الجنوبية مقاطعة ويلز ومن الناحية الشرقية البحتة إنجلترا، أي أنها همزة وصل بين كل هذه البلدان والمناطق التي تتشارك في الجزر البريطانية.



وقريبة من بلفاست في ايرلندا الشمالية وقريبة من دمفريس في اسكوتلندا والكثير من بلدات الساحل الغربي لبريطانيا.
ومن ناحية المسافة لا تبعد الجزيرة فعلا عن «مل أو غالاوي» في اسكوتلندا أكثر من 31 ميلا وعن سكافيل في اسكوتلندا أيضا 51 ميلا، أما عن جبال مورون في ايرلندا الشمالية فلا تبعد أكثر من 66 ميلا وعن مدينة ليفربول في إنجلترا 85 ميلا وعن دبلن عاصمة ايرلندا الجنوبية 97 ميلا.



وهي كالكثير من الجزر في تلك المنطقة البحرية الشمالية، تضم عددا لا بأس به من الجزر الصغيرة مثل كالف أوف مان (Calf of Man) في الجنوب الغربي وسانت مايكلز آيل (St Michael›s Isle) وسانت باتريكس (St Patricks Isle). ومعظمها أو كلها مربوط بالجزيرة الأم عبر طرقات خاصة.



ويبلغ طول الجزيرة الرائعة 52 كيلومترا أما عرضها فلا يتعدى 22 كيلومترا.
ويقطع بعض السلاسل الجبلية في شمال وجنوب الجزيرة واد مركزي.

إلا أن معظم المناطق الشمالية مناطق سهلية مسطحة.
ويعتبر جبل سنيفل (Snaefell) أعلى جبال الجزيرة بارتفاع قدره 621 مترا عن سطح البحر.