افتتحت حديقة الملك فهد بن عبد العزيز في طرابلس بتمويل من النائب سعد الحريري ، على مساحة تقدر بحوالي 8000 متر مربع ، والأرض تقدمة من بلدية طرابلس ، ولها مدخلان من جهة الجنوب ومن جهة الشمال ، وكل مدخل مزين ببركة ماء على جانب المدخل كما انه يوجد في وسط الحديقة بركة كبيرة مع نافورتين من كل جانب من البركة. كما يمر فوقها جسر من الباطون وهو يجمل الحديقة ، كما يوجد بعض الاماكن للجلوس والراحة واماكن لعب الاولاد في شمال الحديقة وجنوبها ، وبذلك يكون للجميع حصتهم من الراحة للكبار واللعب للصغار ، ومن المتميز في هذه الحديقة ، الأشجار المزروعة فيها وهي النخل الذي يدل على العرب ، والزيتون الذي تشتهر به بعض مناطق الشمال ، والليمون التي تشتهر به طرابلس " ولذلك تدعى الفيحاء " ، كما يوجد بركة للماء مع سيل ماء من الحائط بشكل جميل في الجهة الشمالية للحديقة ، كما يوجد في داخلها مكان يمكن استعماله كمعرض او ما شابه ذلك