جيبوتي
دولة في منطقة القرن الأفريقي وهي عضو في جامعة الدول العربية. تقع على الشاطئ الغربي لمضيق باب المندب، وتحدها إرتريا من الشمال وإثيوبيا من الغرب والجنوب والصومال من الجنوب الشرقي فيما تطل شرقا على البحر الأحمر وخليج عدن. وعلى الجانب المقابل لها عبر البحر الأحمر في شبه الجزيرة العربية اليمن التي تبعد سواحلها نحو 20 كيلومترا عن جيبوتي.
العلم
علم جيبوتي مكون من مستطيلين احداهما أزرق (الأعلى) وأخضر (الأسفل) بالإضافة لمثلث أبيض متساوي الساقين من جهة سارية العلم ونجمة خماسية حمراء داخل المثلث التي تدل على المناطق الخمسة المكونة للبلاد. استعمل أول مرة يوم استقلال البلاد 27 يونيو 1977.
العاصمة
جيبوتي
من أشهر المدن قبيلة عيسى وتقع شرق خليج تاجورة
ينقسم سكانها إلى مجموعتين رئيسيتين وهما القومية العفر وقبيلة عيسى وتشكل القومية العفر ربع سكان العاصمة وأما الباقي السكان فهو قبيلة عيسى وكما يوجد بعض الأقليات التي هاجرت من صومال وإثيوبيا أثناء الحروب الأهلية ،وموقعها الإستراتيجي يجعلها مدينة يهاجر إليها الناس من جميع الجهات خاصة إثيوبيا وصومال مع أنها لا تخلوا من أي جنسية من جنسيات العالم.
نظام الحكم
جمهورية ، نصف رئاسي
رئيس الجمهورية
رئيس الوزراء
من التاريخ
يعتبر قدماء المصريين أول من أقام علاقات مع هذا الجزء من العالم، إذ أن أول بعثة مصرية بحرية إلى هذه المنطقة كانت في الألف الثالث ق.م. خلال حكم فرعون مصر بيبي الأول. إلا أن علاقات القرن الأفريقي مع جنوب غربي شبه الجزيرة العربية أكثر ثباتاً من علاقاته بالمصريين. فقد نزحت قبائل سامية من جنوبي الجزيرة العربية في موجات متعاقبة عبر البحر الأحمر، فانصهرت ونتج عن ذلك حضارة أكسوم. منهم عرب الجزيرة العربية وخاصة عرب اليمن وحضرموت وعمان، استطاعوا أن يعبروا مضيق باب المندب، وأن يكتشفوا البلاد الواقعة إلى الجنوب من هذا المضيق، من بلاد الدناقل شمالاً إلى موزمبيق وجزيرة مدغشقر جنوباً. وقد كان التبادل التجاري وسيلة الاتصال بين عرب شبه الجزيرة العربية وبين شرقي إفريقيا، وساعدهم على ذلك الرياح الموسمية، وموقع بلاد العرب الجغرافي على طريق التجارة بين الشرق والغرب، وأقام العرب محطات لتموين مراكبهم وتخزين بضائعهم التي كانت تأتي من داخل القارة، مما ساعد على قيام مراكز عمرانية.
الاستقلال
27 يونيو 1977 استقلت عن فرنسا .
اللغة الرسمية العربيّة ، الفرنسيّة
لغات محلية معترف بها العفرية ، الصوماليّة
تسمية السكان جيبوتيون
العملة الفرنك (DJF)
رمز الإنترنت ‎.dj
رمز الهاتف الدولي 253+
أهم المدن: عرتا ودخيل وتاجورة وعلي سابيه وأوبوك
هذه الصورة تم تصغيرها . إضغط على هذا الشريط لرؤية الصورة بحجمها الطبيعي . أبعاد الصورة الأصلية 520x378 .

العادات والتقاليد
يعكس الزي الجيبوتي مناخ المنطقة الحار الجاف. عندما لا يرتدي الرجال الملابس الغربية مثل الجينز والقمصان، فيقومون عادة بارتداء المكاوى، وهو رداء يشبه الساري التي يرتديها الرجال حول الخصر. يقوم البدو بارتداء الملابس الفضفاضة البيضاء القطنية وهو رداء يسمى الثوب ويغطي إلى ما تحت الركبة، تلقى النهاية الأخرى فوق الكتف (مثل السترة الرومانية).أما المرأة فتردي عادة "الديراك"، وهو زى طويل وخفيف مصنوع من القطن أو البوليستر التي تلبس فوق زى آخر كامل. وتميل المرأة المتزوجة إلى وضع الأوشحة يشار إليها باسم "شاش"، وأيضا في كثير من الأحيان تغطي الجزء العلوي من الجسم بشال معروف باسم جاربسار. أما الشابات الغير المتزوجات فعادة لا يغطين دائما رؤوسهن. الزي العربي التقليدي هو الجلباب للذكور والنقاب الإناث. بالنسبة لبعض المناسبات مثل المهرجانات، يجوز للمرأة أن تزين نفسها بمجوهرات خاصة وأغطية رأس مشابهة لتلك التي يرتديها قبائل البربر في المغرب العربي.
وهناك الكثير من الفن الجيبوتي الأصلي محفوظ شفويا، وذلك من خلال الأغاني. وهناك الكثير من الأمثلة التي يمكن أن يلاحظ منها التأثيرات الإسلامية والعثمانية والفرنسية وذلك في المباني المحلية، التي تحتوي على الجبس وأشكال الزخارف والخط.