جمال الشفاه وجاذبيتها هي أساس أنوثة المرأة ودلالها
كما أن بريقها وروعتها ينعكس على الوجه فيزيده تألقاً وجمالاً .



ولتكوني صاحبة شفاه جذابة ومتألقة ،
ينصحك الخبراء بضرورة العناية بها والحفاظ عليها من العوامل التي تؤثر عليها
لأنها مغطاة بطبقة رقيقة وضعيفة من الجلد الذي يسهل تشققه وجفافه.

صاحبة الشفاه الممتلئة

تدل علي شخصية متناسقة ، شفافة ، محبة للحياة ، عاشقة للطبيعة ،
وبالرغم من هدوئها النسبي فإنها تعشق صخب الحياة من حولها ،
لذلك فهي اجتماعية إلي حد كبير وتميل إلي المرح والتفاؤل.



أما صاحبة الشفاه الرفيعة “الرقيقة”

هي تدل علي شخصية مفعمة بالحيوية والنشاط ،
متحمسة ، كريمة إلي أقصي حد وتتمتع بالنبل
وتعشق النجاح ولا تعرف اليأس بل تسعي دائماً إلي إيجاد الحلول المناسبة
لأي مشكلة تواجهها ، هذا بالإضافة إلي كونها شخصية تتمتع بالموهبه

وصاحبة شفاه “كيوبيد” أو قوس
هي شخصية خلاقة مضيافة إلي أقصي حد تتفوق علي غيرها
في مجال الاتيكيت والبروتوكول وهي غالباً ما تكون شخصية ارستقراطية.



أما صاحبة الشفاه الدائرية

عادة ما تكون شخصيتها محبة للحياة خيالية إلي أبعد حد حساسة جداً
للنقد الخارجي ، تقدر الآخرين وتكن لهم الكثير من الاحترام .

وصاحبة الشفاه المضغوطة

فهي غالباً ما تكون شخصية تتمتع بالغموض والخصوصية ،
كما أنها شخصية انفعالية إلي حد كبير ، وهي في أغلب الأحوال صاحبة شخصية قوية
وان كانت تفضل أن تلجأ إلي الأخذ بآراء الآخرين.



وصاحبة الشفاه الغاضبة “المضمومة غالباً”
هي شخصية لا تعرف اليأس ، حكيمة إلي حد كبير ،
ويمكن اللجوء إليها عند التعرض لمشكلة تحتاج إلي كثير من التفكير