خطورة المبيدات

وجدت دراسة أن التعرّض للمبيدات الحشرية التي عادة ما تستخدم للمحاصيل الزراعية، يرتبط بقصر فترات الحمل وبإنجاب مواليد تقل حجماً عن الطبيعي.
وقال الباحثون إن فترات حمل النساء اللواتي يتعرّضن لمعدلات أعلى من المبيدات الحشرية المعروفة باسم "أورغانوفوسفات" تقل عن الأخريات، فيما مواليدهن يقلون وزناً بمعدّل 0.15 كيلوغراماً.
لكن التأثيرات التي ظهرت في الدراسة تعد صغيرة نسبياً، و إن انتشار المواليد الذين يقل وزنهم عن الطبيعي وفترات الحمل الأقصر يمكن أن يكون له عواقب صحيّة خطيرة.

وكان بحث سابق أشار إلى أن التعرّض لمعدلات عالية من المبيدات الحشرية المذكورة خلال الحمل يرتبط بمعدلات ذكاء أقل وبمشكلات سلوكية أكثر عند الأطفال.