تشكّل دوالي الساقين هاجساً للسيدات خاصة الحوامل منهن، ويكبر هذا الموضوع إذا كانت الأمّ تعاني من هذه المشكلة حيث تنتقل إلى إبنتها عن طريق الوراثة.

يرتبط ظهور الدوالي بوجود ضعف في جدران الأوردة. كما ويؤثّر تضخّم الرحم مع نمو الجنين على ظهور دوالي الساقين وذلك بسبب الضغط على الأوعية الدموية في الحوض وأعلى الساقين ما يؤدي إلى ركود تيار الدم في الأوردة وإنتفاخها وتعرّجها.
وعلى السيدة إعتماد عدّة خطوات للتخفيف من ظهور الدوالي ومحاولة تصريف الدم المتراكم فيها، فيجب على الحامل إختيار ملابس فضفاضة وعدم إرتداء ثياباً ضيّقة حتى لا تضغط على منطقة الحوض أو الساقين. كما يجب أن ترفع ساقيها أثناء الجلوس لفترة طويلة لمساعدة جريان الدم، ويجب أن تتجنب وضع ساق على أخرى أثناء الجلوس، لأن هذا الوضع يزيد من وضوح الدوالي.

لا يجدر بالحامل الوقوف لفترات طويلة، كما أن ممارسة التمرينات الرياضية المناسبة للحوامل تعدّ من أهمّ الوسائل الفعّالة للوقاية من الدوالي. النظام الغذائي المناسب يساعد بشكل هائل في عدم ظهور هذه الدوالي أيضاً.