ما هو المهبل
قبل الحديث عن التهابات المهبل نود ان نعرف ما هو المهبل؟

المهبل هو عضو الأنثى التناسلي ويتكون من قناة يصل طولها حوالي 10 سم تمتد من عنق الرحم حتى الفتحة الموجود بين الفخذين ، والأنبوب يتكون من عضلات تكون عليها مواد لزجة يخرجها عنق الرحم ، ويتكون المهبل من بطائن أو ثنايا بعضها فوق بعض لدرجة أن يكون شكل المهبل مثل اللوزة من القمة واسع ومن الأسفل ضيق ويشبه لحد ماء السسته وتتمدد هذه الثنايا لخروج المولود ، وينتهي المهبل عند الفتيات قبل الزواج بغشاء البكارة ، والمهبل يقع بين المثانة والمستقيم ، وعادة المهبل حمضي والسبب أن الحمضي يكون قاتل للبكتيريا أو العدوى .

الافرازات المهبلية نوعان:
ž النوع الأول: افرازات مهبلية طبيعية.
ž النوع الثاني :الإفرازات المهبلية الغير طبيعية.

الافرازات المهبلية الطبيعية صفاتها:
1.ليس لها رائحة.
2. بيضاء شفافة أو البني الفاتح. عندما تجف على الملابس, تميل الى اللون الأبيض.
تحدث منذ فترة البلوغ حتى سن انقطاع الطمث.
3-لزجة.
4-غير مصحوبة بحكة.


فائدة الافرازات المهبليه الطبيعية:
ž تعمل على بقاء المهبل نظيفا رطبا مما يحميه من الجفاف.
ž تحميه من الجراثيم.

طبيعة الافرازات المهبلية الطبيعية
قبل البلوغ:
لا يوجد افرازات.

- عند البلوغ حتى انقطاع الطمث:
تتغير كمية الافرازات, و طبيعتها على مدار الشهر (الدورة الشهرية) و ذلك نتيجة لتغير نسبة
الهرمونات في الدم. فتكون الافرازات أكثر في الكمية و أكثر لزوجة أثناء فترة التبويض.

- أثناء الحمل تزيد الافرازات الطبيعية أثناء الحمل.

- بعد الولادة: بعد توقف الدم, تكون هناك افرازات صفراء اللون, ثم بيضاء, ثم تعود الى الحالة الطبيعية.

- حبوب منع الحمل: تزيد من الافرازات الطبيعية.

- قلة أو انعدام الجماع: يؤدي الى الاحتقان و من ثم زيادة في الافرازات.

- انقطاع الطمث:
تقل الافرازات عندما ينقطع الطمث و ذلك لأن المبيضين لم يعد لهما المقدرة على
افراز الهرمونات و تشتكي السيدة من جفاف المهبل مما يؤدي الى صعوبة في الجماع أو الالتهابات أحيانا.
ينصح في مثل هذه الحالات باستخدام كريم موضعي لترطيب المهبل خاصة أثناء الجماع.

النوع الثاني :الإفرازات المهبلية الغير طبيعية
صفاتها:
1-مصحوبة بحكة شديدة.
2-رائحة غير مستحبة أو كريهة.
3-تكون هذه الافرازات صفراء اللون أو خضراء أو تجمع بين اللونين.
4-قد تصاحب هذه الإفرازات وجود بعض الدم.

الافرازات المهبلية غير الطبيعية
أسبابها:
ž الأســـباب قبل البلوغ:
- عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية و الموضعية.
- وجود أي جسم غريب بالمهبل.
فان لاحظت الأم وجود افرازات عند ابنتها قبل البلوغ, يجب عليها استشارة الطبيب

الافرازات المهبلية غير الطبيعية
أسبابها:
الأســـباب من البلوغ حتى انقطاع الطمث:
1- الالتهابات بكل أنواعها, سواء فطرية أو بكتيرية.
2- استعمال المواد المعطرة في التنظيف أو التجفيف, فهي تثير الأنسجة الحساسة, و تؤدي الى الالتهاب.
3- التهابات عنق الرحم خاصة عند وجود تقرحات بالعنق.
4- التهابات نتيجة وجود اللولب مانع الحمل.
5- وجود أورام ولحميات بعنق الرحم تكون مصدر لحدوث التهابات متكررة.
6-التهابات بكتيرية مهبلية.
7. استعمال الدش المهبلي: يعمل على تغيير حموضة المهبل, و بالتالي العرضة لنمو البكتيريا أو الفطريات.
8. التشطيف بمواد تغير حموضة المهبل
9. الحمل
10. السرطانات مثل سرطان عنق الرحم, أو سرطان الرحم, و هذه حالات نادرة بفضل الله و حمده.حتى نعرف السبب المباشر يجب الذهاب إلى طبيب النسائية وفحص هذه الإفرازات بالمختبر وعلى اثؤها يعطى المضاد والأدوية اللازمة

الافرازات المهبلية غير الطبيعية
أسبابها\
الأسباب بعد انقطاع الطمث:
- جفاف المهبل و تغير حموضة المهبل pH قد يؤدي في بعض الحالات الى التشققات, و من ثم نمو
البكتريا أو الفطريات.
و العلاج يكون بوصف كريم موضعي (استروجين) للحد من الجفاف. هذا طبعا بعد علاج الالتهاب الموجود.

التهاب المهبل
ž التهاب المهبل مرض يصيب المهبل ويميزه حدوث حكة وانتفاخ بالاضافة الى الافراز غير العادي للمهبل. ويمكن ان يؤثر التهاب المهبل على الفرج. ويحدث التهاب المهبل في اغلب الاحيان خلال فترة الحمل. وتنشأ معظم حالات المهبل من التلوث الناتج عن البكتريا والفطريات والأوليات. وتنتج هذه الكائنات كميات هائلة من الفضلات التي تسبب بدورها في تهيج المهبل، وينتج عنها الانتفاخ والحكة.
من هن النساء الأكثر عرضة للإلتهاب المهبلي؟
يتغير استعداد المرأة للإصابة بالإلتهابات المهبلية حسب العمر ووضع الهورمونات لديها
فمثلاً تكثر الإلتهابات المهبلية الفطرية في سن الإنجاب وعند السيدات المصابات بالسكري، لأن السكر يجعل المناخ في المهبل مناسباً لتكاثر الفطريات وخاصة كانديدا.

من أهم أقسام الالتهابات المهبليه:
ž (1) الالتهابات الفطرية (كانديديازيز Candidiasis )
ž (2) (أ)الالتهابات البكتيرية (تراكوموناس Trachomonous ) (2) الالتهابات البكتيرية (جاردينيللا Gardenella )
(2) (ب)الالتهابات البكتيرية (كلاميديا Chlamydia )
ž (3) الالتهابات البكتيرية (السيلان Gonorrhoea )
ž (4) قرحة الرحم
ž (5) الالتهابات الناتجة عن الحمل
ž (6) الالتهابات الناتجة عن اللولب


الفطريات

تعتبر الفطريات من الامراض المنتقلة عبر الجنس ، ولكنها تنتقل أيضآ عبر العدوى الخارجية بالأيدي أو بأشياء ملوثة .

الفطريات والحمل
ثبت بالدليل القاطع أن الإصابة بإلتهاب فطري أو بكتيري بالمهبل يمنع الحمل للأسباب التالية:

1-لا تساعد على حدوث الجماع الطبيعي.
2-تغيّر من طبيعة السوائل الطبيعية الموجودة بالمهبل.
3-تقتل الحيوانات المنوية قبل وصولها إلى الرحم.
(1) الالتهابات الفطرية (كانديديازيز Candidiasis )
تعريف الفطريات هي كناية عن جراثيم فطرية صغيرة للغاية يمكن رؤيتها بواسطة المجهر العادي ، تتكاثر وتتوالد بسرعة بشكل عنقودي ، وتصيب بشكل أساسي الاعضاء التناسلية
عائلة الفطريات كبيرة للغاية ، لكن عشرآ منها فقط تصيب الانسان هي التابعة لعائلة المونيلينا ، وتدعى بالانجليزية Candidiasis

هي أكثر الأنواع شيوعا.(75%)

الأعـــراض:

- افرازات بيضاء اللون متجبنة.
- حكة شديدة+(احمرار الجلد)
- حرقان في البول في بعض الأحيان.
ممكن أيضآ أن يصاحبه الم مع التبول و الجماع ،
ž الأســـباب:

- قد تحدث بدون وجود أي مرض عضوي.
- الحمل: تغيير الهرمونات, و حموضة المهبل تساعدان على نمو الفطريات.
- مرض السكر: يساعد على نمو الفطريات.
- المضادات الحيوية و خاصة لمدة طويلةو بكمية كبيره: تعمل على قتل البكتريا الموجودة طبيعيا بالمهبل لحمايته من الميكروبات(كـ البنسلين و التيتراسيكلين).
- نقص المناعة: خاصة المرضى اللواتي يتناولن الكورنيزون.
- تناول حبوب منع الحمل لفترات طويلة
استعمال انواع غير ملائمة من الصابون
- عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية خاصة في أيام الطمث
- استخدام سراويل مصنوعة من النايلون
- ارتياد المسابح والحمامات الشعبية والنوادي الرياضية المختلطة وهي أماكن خصبة لالتقاط العدوى
- تناول السكريات والنشويات بكثرة من قبل السيدات والسادة:
للوقايه من الاصابة بالفطريات عليك بما يلي:

- لا تلمسي اعضائك التناسلية بيديك قبل غسلهما
- بدّلي سراويلك الداخلية باستمرار خاصة أيام نزول دم الدورة الشهرية
- احرصي على أن تكون ثيابك الداخلية مصنوعة من القطن ومعقمة بواسطة الغلي والكي
- لا تستخدمي السراويل الضيقة جدآ
- لا تفرطي باستخدام وسائل منع الحمل
- تحاشي استخدام المضادات الحيوية لمدة طويلة من الزمن
- لا تكثري من تناول السكريات والنشويات والحلويات لأنها تساعد على انتشار فطريات المهبل
- تجنبي الجماع إذا كان زوجك مصاب بالفطريات
- حافظي على النظافة الشخصية التامة في حالة الجنس الفموي
- لا تهملي نفسك إذا ظهرت لديك أية افرازات مهبلية أو شعرت برغبة بالحك خاصة بعد إقامة علاقة جنسية
ž العـــلاج:

1- مضادات الفطريات(Antifungal drugs ): و لها أشكال كثيرة . فمنها ما هو موضعي, عن طريق المهبل,
و منها عن طريق الفم و عادة ما يوصف في الحالات المتكررة للقضاء التام على الفطريات.
2- مراهم موضعية ضد الحكة
3- اذا كانت السيدة تشتكي من مرض السكر, فلابد من المتابعة الجيدة عند الطبيب المتخصص. و في
نفس الوقت يعالج الالتهاب الفطري.
ž ارشــادات عــامة:

- لبس الملابس الداخلية القطنية و التجفيف الجيد بعد الحمام. فالرطوبة تزيد من نشاط الفطريات.
- اذا اصيبت السيدة بالالتهاب الفطري بصورة متكررة, فعليها عمل الفحوصات اللازمة لمرض السكر.
ž الابتعاد عن الخل


الداء المهلبي البكيتيري
ž
ما يقرب من نصف عدد النساء المصابات بالداء المهبلي البكتيري لا يبدو عليهن أية اعراض .

إذا كنت مصابة بالالتهاب المهبلي البكتيري فمن الضروري أن تعالجي بالمضادات الحيوية بالاضافة إلى ما يصفه لك الطبيب من مضادات للفطريات ، ولا يعالج زوجك من نفس الحالة التي لديك وبنفس العلاج إلآ إذا لم تستجيبي للعلاج .

ويتسبب المرض المهبلي البكتيري اثناء الحمل في الولادة المبكرة كما رأت ذلك بعض الدراسات التي اجريت على الحوامل والتي بينت أن العلاج من التهاب المهبل البكتيري اثناء الحمل قد يحول دون - يمنع - الولادة المبكرة .
(2) الالتهابات البكتيرية (تراكوموناس Trachomonous )
ž هو الالتهابات يسببه طفيل وحيد الخلية يسمى ترايكوموناس ( أو بإختصار ترياك ) الذي لا يتواجد طبيعيآ في المهبل ، ويجد الطفيل طريقه إلى المهبل أثناء الجماع في معظم الاوقات .
الأعـــراض:

- افرازات خضراء اللون, أو صفراء مخضرة, أو رمادية
- رائحة مثل رائحة السمك.
- خروج افرازات هوائية (مثل فقاعات الهواء) أحيانا.
-ألم اثناء الجماع
-آلام اثناء التبول
-تهيج و حكة بالاعضاء التناسلية الخارجية
-الم اسفل البطن (نادرآ ما يحدث)
-ويحمل الرجال العدوى ولكن بدون أن يظهر عليهم اعراض المرض ، ومع ذلك فمن الممكن أن ينقلوها إلى النساء ، وذلك الذي يدعونا إلى علاج الزوج بنفس علاج الزوجة في آن واحد للتخلص من الطفيل .
ž الأســـباب:

تنتقل عن طريق الجماع.
ž العـــلاج
:

حبوب ميترونيدازول(Metronidazole) لكل من الزوجين. فلو عولجت المرأة فقط, ستنتقل لها العدوي
عن طريق زوجها مجددا. و يفضل الامتناع عن الجماع أثناء فترة العلاج.
ž إذا لم يتم علاجه فإنه سيسبب ما يلي:

• ثبت طبيآ أنه يضاعف من إحتمالات الولادة المبكرة.

• ثبت طبيآ أنه يضاعف من خطر الإصابة بإلتهاب الحوض

ما يؤدي إلى إنتقال العدوى إلى قناتي فالوب.
(2) الالتهابات البكتيرية (جاردينيللا Gardenella )
الأعـــراض:

- افرازات برائحة السمك و تكون ملحوظة أكثر بعد الجماع.
- الحكة و حرقان في البول في بعض الأحيان.
ž الأســـباب:

- الجاردينيللا بكتيريا موجودة أصلا في المهبل, و وجودها مستحب حيث أنها تعمل
على منع نمو أي ميكروبات أخرى. و لكن اذا تغيرت حموضة المهبل لأي سبب من الأسباب,
مثل تناول حبوب منع الحمل فان الجاردينيللا تنشط, و تزيد عن الحد المطلوب, و تسبب الالتهاب.
ž العـــلاج:

- حبوب الميترونيدازول لكل من الزوجين لمنع تكرار الاصابة بالعدوى.
(2) الالتهابات البكتيرية (كلاميديا Chlamydia )
ž الأعـــراض

- زيادة في الافرازات
- آلام في الحوض
- العقم
ž الأســـباب:

- تنتقل عن طريق الجماع
ž العـــلاج

- مضاد حيوي لكل من الزوجين مع الامتناع عن الجماع أثناء فترة العلاج.
و لكنها عادة ما تكون بصحبة أنواع أخرى من الالتهابات مثل السيلان, لذلك فالعلاج يكون
مجموعة من المضادات الحيوية للقضاء على كل الميكروبات.
(3) الالتهابات البكتيرية (السيلان Gonorrhoea )

الأعـــراض:

- افرازات صفراء اللون و تكون غزيرة الى حد ما.
- آلام في الحوض, و أثناء الجماع.
- قد تؤدي الحالات المزمنة الى التصاق الأنابيب, و من ثم العقم
ž الأســـباب:

- تنتقل عن طريق الجماع
فترة الحضانة للميكروب حوالي 10 – 14 يوم. و في هذا الفترة لا توجد أي أعراض, و لكن
يكون الشخص حاملا للميكروب, و يمكنه أن ينقل العدوى للطرف الآخر.
ž العـــلاج:

عادة ما يكون السيلان مجتمعا مع التهاب آخر و هو الكلاميديا Chlamydia
فيجب وصف مجموعة من المضادات الحيوية للقضاء على الالتهاب. و على كل من الزوجين
تناول العلاج, و الامتناع عن الجماع أثناء فترة العلاج.
(2) قرحة الرحم
الأعـــراض:

- زيادة في الافرازات
- وجود دم و خاصة بعد الجماع
- ألم في الحوض
- ألم عند الجماع
- ضعف امكانية الحمل
الأســـباب:

- التغير الهرموني.
- الحمل.
- الالتهاب البكتيري.
- اللولب.
العـــلاج:

- اذا كانت المرأة حامل, فلا علاج, و يجب الانتظار حتى تضع حملها. و عادة ما
تختفي بعد الولادة.
- ان كانت نتيجة التهاب, فالعلاج هو الكي.
- ان كانت نتيجة وجود اللولب, فيجب استخراج اللولب, ثم الكي.

ملحوظة: يجب استشارة الزوج قبل عملية الكي لأن الجماع سيتوقف لمدة شهر كامل.
(3) (5) الالتهابات الناتجة عن الحمل

الافرازات تزيد بطبيعة الحال أثناء الحمل, و تزيد نسبة الاصابة بالالتهابات الفطرية.
فالحل هو علاج الالتهاب و اتباع الارشادات العامة الخاصة بذلك.
(4) (6) الالتهابات الناتجة عن اللولب

- من الطبيعي أن تزيد الافرازات مع اللولب, و لكن اذا تغيرت طبيعتها, أو حدثت
الالتهابات بصورة متكررة,
فلابد من استخراج اللولب, ثم العلاج.
و في هذه الفترة (بدون لولب) على السيدة أن تستعمل أي مانع آخر للحمل.
و لا يركب اللولب الا بعد شهر على الأقل من العلاج. و يفضل اللجوء الى أي مانع آخر.
العدوى بالخمائر
هي أكثر أنواع العدوى شيوعا ، التي تصيب المهبل ويسببها نوع من الخمائر يسمى « كانديدا البيكانس »، وهي قريبة الشبه بالفطريات ، ويطلق عليها كذلك العدوى بالمونيليا .
الأعراض :
- إفراز مهبلي كثيف أبيض أشبه بلبن الزبادي مصحوبا بحكة وحرقان بالجلد .
- قد يظهر طفح أحمر ينتشر إلى أعلى الفخذين .
- قد تظهر علامات أخرى للعدوى بالخمائر بمناطق أخرى أهمها : اللسان والغشاء المخاطي للفم حيث تظهر بقع بيضاء أو مصفرة ملتصقة بالغشاء المخاطي .
- قد تشعرين بحرقان عند التبول .
- قد يحدث ألم عند اللقاء الزوجي .
ويمكن دعم العلاج بوسائل مختلفة ، مثل :
- إذا كنت بدينة فحاولي إنقاص وزنك ؛ لأن الفطريات والخمائر تنشط في الدفء ، والبلل ؛ مما يتيح لها فرصة الانتشار مع وجود بدانة بأعلى الفخذين .
- توقفي عن ارتداء ملابس الداخلية من ألياف صناعية كالنايلون ، واستخدمي ملابس داخلية من القطن ، وذلك لنفس السبب السابق ، حيث إن الملابس القطنية تتيح الفرصة لتهوية الجلد وامتصاص العرق ؛ مما يقاوم حدوث بلل يساعد على انتشار الفطريات .
- احرصي دائما على جعل حركة اليد أثناء غسل هذه المنطقة من الأمام للخلف وليس بالعكس ، كما سبق التوضيح .
- حاولي أن تقاومي الرغبة في حك الفرج ؛ لأن ذلك قد يؤدي إلى جعل الفطر تحت الأظافر ، وربما يصيب الفم أو تنتقل العدوى للأطفال ، كما أن كثرة الحك تجعله مع الوقت خشنا مما يزيد من التهيج والحرقان .
- يمكنك العمل على رفع درجة حموضة المهبل ومقاومة انتشار الفطريات بعمل حمام من محلول الخل ، أو بوضع كمية من لبن الزبادي في هذه المنطقة بحيث تلتزمين بطريقة نظيفة ، كما يفيد في ذلك تناول الزبادي عن طريق الفم .

ارشـــادات عـامة للوقـاية
1- لبس الملابس القطنية غير الضيقة.
2- عدم استعمال المواد الكيميائية أو المعطرة في التشطيف. فالمواد الكيميائية تغير من حموضة
المهبل, و المعطرة, تسبب الحساسية.
3- غسل المنطقة من الأمام للخلف, حتى نمنع التلوث من منطقة الشرج.
4- التجفيف الجيد بعد كل حمام.
5- عدم استعمال الدش المهبلي.
6- عدم تناول المضادات الحيوية الا بارشاد من الطبيب.
7- المتابعة المستمرة لمرضى السكر.
8- يجب الحرص عند استخدام الحمامات العامة.
9- عدم استعمال الأدوات الشخصية المشتركة.
10- عند الاصابة بالالتهابات, يجب غسل الملابس الداخلية منفردة بعيدا عنى ملابس بقية الأسرة.
11- اذا كان هناك احتمال الاصابة بالسيلان أو ايه أمراض جنسية, فيجب استشارة الطبيب قبل
ممارسة الجماع مع الطرف الآخر.
ž الطريقة الصحيحة لتنظيف المهبل(وهذه ليس لها علاقة بمنع الحمل):