الحمل والإنجاب يعتبران من أهم المناسبات السعيدة عند الزوجين، وللوقوف على أسباب العقم عندهما، يحدثك الدكتور عارف الخالدي، استشاري ورئيس قسم أطفال الأنابيب بمستشفى سعد التخصصي بالخبر، عن أهم الأسباب المؤدية للعقم عند الزوجين.
لكي يتحقق الإنجاب لابد أن يكون لكل من الزوج، والزوجة جهاز تناسلي سليم، يعمل بطريقة سليمة، مع وجود علاقة زوجية مستمرة ومنتظمة، فـ 30 % من أسباب العقم تعود إلى الزوج، و30 % منها تعود للزوجة، و10 % لأسباب مشتركة، و30 % غير معروفة أو مفسرة، إلا أن أهم أسباب العقم عند الزوج تتعلق بجودة الحيوانات المنوية، أو حركتها، وبعضها يتعلق بالانتصاب والعلاقة الزوجية، أو نتيجة الإصابة بالسكري، في حين تكون أهم الأسباب المؤدية للعقم عند الزوجة بسبب الإباضة، بما يعرف بـ(كسل المبايض)، كنتيجة لتقدم العمر، أو عدم الانتظام الهرموني.
أسباب عدم قدرة المرأة
أشار الدكتور عارف الخالدي، إلى أنّ ضيق المهبل يعتبر أحد أسباب العقم، أو صلابة غشاء البكارة، والتهاب الأغشية المهبلية، أو تكون الأسباب إما خلقية، أو عصبية، أو غيرها، أما بالنسبة لحموضة المهبل، فيكون العصير المهبلي في حالته الطبيعية حامضًا ليحمي المهبل من الجراثيم، ويساعد الحيوانات المنوية على الانزلاق في مجرى عنق الرحم، فإذا زادت حموضته شلت حركة هذه الحيوانات، وبالتالي تقل فرص وقوع الحمل.
وأضاف الدكتور عارف أنّ أمراض الرحم قد تسبب العقم نتيجة وجود التهابات في الغشاء المبطن للرحم، أو التصاقات داخله، أو أورام تسبب عدم القدرة على الإنجاب، أما الأورام الليفية، فقد تسبب ضعفًا، أو انسدادًا في عنق الرحم، أو انسدادًا في قناة فالوب، أما بالنسبة لانقلاب الرحم، أو انحرافاته، فتعتبر من الأسباب النادرة للعقم، ويمكن التغلب عليها.
واعتبر الدكتور عارف التهاب البوقين، وانسدادهما (قناة فالوب) من أهم الأسباب الرئيسية للعقم لدى النساء، وقال: «إنّ الانسداد الكامل للأنابيب يمنع عبور الحيوانات المنوية لإخصاب البويضة».
مضيفًا أنّ هنالك العديد من الأسباب، أهمها التهاب السل والسيلان، أو التهاب الأعضاء المجاورة، مثل: المبايض، القولون، ونادرًا ما توجد عيوب في البوقين تؤدي إلى انسدادهما، بالإضافة إلى عدم التبويض نتيجة وجود مشكلة في المبايض، أو في الغدد الأخرى في الجسم مثل:

الغدتان النخامية، والدرقية، مضيفًا أنّ العمليات الجراحية، والتهابات البطن والحوض والالتصاقات، والمشاكل الجنسية، والعاطفية، وسوء التغذية، قد تكون من الأسباب المؤدية أيضًا للعقم.
أسباب عدم قدرة الرجل
يرجع بعضها لأسباب تتعلق بالغدد التي تتحكم في إنتاج الخصيتين نتيجة تأخر مرحلة نضوج الطفل إلى رجل، نقص إنتاج هرموني نتيجة لأسباب خلقية مصاحبة لاضطراب في حاسة الشم، تلف إحدى الغدتين النخامية، والهايبوثلاموس، أو كلتيهما، وإصابة الغدد الصماء.
أو نتيجة أسباب تتعلق بالخصيتين، سواء أكانت أسبابًا خلقية نتيجة عدم وجود الخصيتين، أو حدوث خلل في الجينات «الكروموسومات»، وعدم نزول الخصيتين إلى كيس الصفن، إلى الخصيتين الهاجرتين، مما قد يسبب تلف الخصيتين، أو حدوث أمراض، كإصابة بدوالي الخصيتين، أو الالتهابات، أو التعرض للمواد الكيميائية، أو الفيزيائية، أو تناول المخدرات، أو الكحول وكذلك التدخين.