نهى النبي صل الله عليه وسلم عن تخصيص يوم الجمعة أو ليلتها بعبادة لم ترد عن الشرع لقوله ((لا تختصوا ليلة الجمعة بقيام من بين الليالي ، ولا تختصوا يوم الجمعة بصيام من بين الأيام ، إلا أن يكون في صوم يصومه أحدكم ))
ماذا نهي رسولنا الكريم في يوم الجمعه

يكره التطوع بالصيام يوم الجمعة منفرداً به عن بقية الأيام ، ولو كان من صيام الست من شوال لأن صيام الست من شوال من باب التطوع فيدخل في عموم النهي.
ماذا تهي رسولنا الكريم في يوم الجمعه
قال العلماء : والحكمة في النهى عنه : أن يوم الجمعة يوم دعاء وذكر وعبادة ، من الغسل والتبكير إلى الصلاة وانتظارها واستماع الخطبة وإكثار الذكر بعدها لقوله تعالى ( فإذا قضيت الصلاة فانتشروا في الأرض وابتغوا من فضل الله واذكروا الله كثيراً )سورة الجمعة 10

وغير ذلك من العبادات في يومها ، فاستحب الفطر فيه ، فيكون أعون له على هذه الوظائف وأدائها بنشاط وانشراح لها ، والتذاذ بها من غير ملل ولا سآم
ماذا تهي رسولنا الكريم في يوم الجمعه

يجوز صيامه مع يوم قبله أو يوم بعده ، أو عند موافقة عادة له والحكمه أنه يحصل له بفضيلة الصوم الذي قبله أو بعده ما يجبر ما قد يحصل من فتور أو تقصير في وظائف يوم الجمعة بسبب صومه ، فهذا هو المعتمد في الحكمة في النهي عن إفراد صوم الجمعة
انتهي من شرح صحيح مسلم.
والله أعلم.

ماذا نهي رسولنا الكريم في يوم الجمعه
تخريج الحديث
الراوي: أبو هريرة و محمد بن سيرين المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع الصفحة أو الرقم: 7254خلاصة حكم المحدث: صحيح