النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: حياتك.. مع كتاب الله...

  1. #1
    الصورة الرمزية زحل
    تاريخ التسجيل
    30 / 06 / 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    165
    معدل تقييم المستوى
    111

    2005042 حياتك.. مع كتاب الله...



    كيف تكون حياتك.. مع القرآن؟


    أوضحت الدكتورة/ أسماء الرويشد (أن حملة مؤسسة آسية "عش حياتك مع القرآن" هي دعوة للحياة مع القرآن بدأنها في رمضان وتمتد إلى آفاق واسعة من فهم القرآن وتدبره في حياتنا، وسنقدم دورات ودروس في التدبر وتقدم كذلك برامج في القنوات عن التدبر.
    وقد جربتها بنفسي مع أطفال ومراهقين من أقاربي ووجدت تغيير كبير.) . . جاء ذلك ضمن المحاضرة التي قدمتها في مقر مؤسسة آسية يوم السبت 11/ 9 وهي امتداد لسلسلة المحاضرات التي أقيمت وتقام بالتزامن مع حملة المؤسسة " عش حياتك مع القرآن ".

    وقد ذكرت في البداية د/ الرويشد فضائل شهر رمضان المبارك ومنها العتق من النار كل ليلة، وليلة القدر، ومضاعفة الحسنات في رمضان تكون بعشر أمثالها، وقالت د/ الرويشد وهنا لا بد من مقابلتها بشيء فقد قال تعالى: (وافوا بعهدي أوفي بعهدكم) البقرة. فما الذي يريده الله منا في المقابل؟!

    لا شك أن هذا الأمر يحتاج إلى استجابة ونوع خاص من العبودية، وأراد الله منا تحقيق العبودية من خلال أداء العبادات وهي زيادة الهداية والتقوى.

    وقالت د/ الرويشد أن للآسف يغيب عن أذهان كثير من الناس الهدف من قراءة القرآن، فقد جعلوها غاية لتحقيق أكبر عدد من الختامات أو لمجرد ختمه فقط، ويتنافسون في عدد الختامات، وأصبح همّ كثير منهم متى ينتهي من القراءة ولا يدرك معانيها.

    وأضافت د/ الرويشد قائلة للحاضرات: نريد أن نخرج هذه الليلة برؤية مستقبلية نريد أن نفهم ما يريد الله منا، ونريد أن يحقق الله أمانينا وأن تستقيم أحوالنا، ولنتساءل ماذا يريد الله منا؟ لو سألتِ نفسك عن غايتك وأمنيتك في الحياة قد تقولين رضا الله عز وجل وأن يصلح أولادي وزوجي مثلا أو رزق واسع أو زواج أو غيره من المطالب.
    ولكن لو وقفنا على الأمنية الأولى وهي رضا الله وسعينا لها بصدق لأعطانا الله كل ما نتمناه. فلو ركزنا على ما يريده الله منا لأعطانا فوق ما نريد قال تعالى: ((لِيُوَفِّيَهُمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدَهُمْ مِنْ فَضْلِهِ)) فاطر: 30.

    واستطردت د/ الرويشد قائلة للآسف لدينا حب الذات مفرط حتى ننسى حب الله وحقه علينا، والتقوى هي أن تجعلين الله في قلبك وتقيسين أي أمر على رضا الله فيكون هو مقياسك، وهذا هو التوحيد والتقوى أن تقدمين الله على كل شيء وتتساءلين في كل أمر هل يحبه الله أو لا يحبه؟
    وليس المقياس هو ما يتفق مع رغباتك وميولك، فإذا كان الأمر مما يحبه الله تزدادين منه وعناية به حتى تزدادين قربا من الله عز وجل. فنحن نطلب من الله أمور كثيرة وفي نفس الوقت لم نحقق إلا القليل من ما يريده الله منا.

    وقالت د/ الرويشد للحاضرات أوصيكم في كل مرة تفتحين المصحف أن يكون لك هدف في القراءة وماذا يريد الله منك، وحينما تقرئين تفهمين ما يريده الله وما يحبه وما يبغضه والأوصاف التي ذكرها عن المحسنين، والكافرين والمنافقين واحذري سبيلهم ولا تأجلي ما يطلبه الله منك فقد يأتي اليوم الذي لا تستطيعين فيه الرجوع ولا الاستجابة.

    ورمضان فرصة كبيرة لا تعوض فالله سبحانه يزين جنته كل يوم في هذا الشهر (َرَوَى الإِمامُ أحمدُ عن أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ النبيَّ صلى الله عليه وسلّم قال: «أُعْطِيَتْ أمَّتِي خمسَ خِصَال في رمضانَ لم تُعْطهُنَّ أمَّةٌ من الأمَم قَبْلَها؛ خُلُوف فِم الصائِم أطيبُ عند الله من ريح المسْك، وتستغفرُ لهم الملائكةُ حَتى يُفطروا، ويُزَيِّنُ الله كلَّ يوم جَنتهُ.
    ويقول: يُوْشِك عبادي الصالحون أن يُلْقُواْ عنهم المؤونة والأذى ويصيروا إليك، وتُصفَّد فيه مَرَدةُ الشياطين فلا يخلُصون إلى ما كانوا يخلُصون إليه في غيرهِ، ويُغْفَرُ لهم في آخر ليلة، قِيْلَ يا رسول الله أهِيَ ليلةُ القَدْرِ؟ قال: لاَ ولكنَّ العاملَ إِنما يُوَفَّى أجْرَهُ إذا قضى عَمَلَه».


    واستطردت د/ الرويشد قائلة تأملوا في القرآن واقرءوا التفسير وتأمليه قبل قراءة الآيات وانظري الفرق بين قراءتك بعد تدبر وبين قراءتك بدون تدبر ستجدين فرق في نفسك وخشوعك في الصلاة، لأن القرآن دخل قلبك قال صلى الله عليه وسلم:
    "إن الذي ليس في جوفه شيء من القرآن كالبيت الخرب " ولا يعني ذلك حفظ الآيات بدون تدبرها وفهم معناها، فبفهمها وتأملها تبقى المعاني العظيمة في القلب وتسري في سلوكك وتعاملك وحياتك.

    الكاتب: د. أسماء بنت راشد الرويشد

    المصدر: موقع آسية


  2. #2
    الصورة الرمزية زحل
    تاريخ التسجيل
    30 / 06 / 2013
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    165
    معدل تقييم المستوى
    111

    افتراضي رد: حياتك.. مع كتاب الله...



    تحذير من مشاركات مشبوهة تطعن
    في سنة رسول الله صلى الله عليه و سلم


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أرجو من إدارتنا الموقرة أخذ بعين الإعتبار
    هذا النداء

    أطلب منكم توقيف عضوية المدعو "الحجيج"


    لآنه يطعن في سنّة النبي محمد صلى الله عليه و سلم

    لآننا سنحاسب عليها إن تركناه يعث في المنتدى فساداً.

    اللّهم إني بلغت فاشهد.


المواضيع المتشابهه

  1. لحفاظ كتاب الله(حفص/ورش) ...إليكم هذا الكنز الثمين
    بواسطة choaalat في المنتدى النفحات الإيمانية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08 / 04 / 2015, 32 : 02 PM
  2. وقفةً يسيرةً مع آيةٍ عظيمةٍ من كتاب الله؛
    بواسطة ليونة في المنتدى منتدى القرآن الكريم
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 07 / 05 / 2013, 04 : 01 AM
  3. قدرة الله اعظم مقطع فديو ممكن تشوفه في حياتك سبحان الله العظيم
    بواسطة الأدهم في المنتدى أناشيد وصوتيات وفلاشات اسلامية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 28 / 10 / 2012, 19 : 03 PM
  4. اروع كتاب لتصميم الداخلي .كتاب مساعد لفنون الجميلة
    بواسطة لحن الحيااة في المنتدى مكتبة الصور العامة المنوعة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 16 / 05 / 2011, 05 : 11 AM
  5. أنظر من يقرأ كتاب الله
    بواسطة محروم الفرح في المنتدى منتدى اليوتيوب YouTube
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 15 / 10 / 2010, 26 : 07 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314