03-30-2013 10:57 AM
الديرة - اروى الخيبري كشفت صحيفة لوفيجارو الفرنسية أن هناك 4 ملايين مسلم في ألمانيا وجميعهم يؤيدون الحصول على الإجازات الدينية من منطلق التشجيع على التسامح الديني واندماجهم في المجتمع.
وقالت الصحيفة إنه عشية عيد الفصح بعث المجلس المركزي الإسلامي برسالة للحكومة الاتحادية أنهم يريدون الاستمتاع بإجازاتهم الدينية التي تتعارض مع أيام العمل الرسمية وهو ما يشكل ضغط على أعصابهم وفشل حياتهم الاجتماعية.

واعتبرت الصحيفة أن الموافقة على هذا الطلب سيؤدي إلى دمج مسلمي ألمانيا في المجتمع في كل المجالات سياسية ودينية واجتماعية واقتصادية ويقضي على الكثير من المشاكل التي يتخذها المتشددين والمتطرفين ذريعة لشن هجمات.
وأشارت الصحيفة أن هناك تخطيط لإقامة مهرجانات دينية سياحية تتزامن مع العطلات الإسلامية تجتذب كل مسلمي أوروبا وليس ألمانيا فقط وقد يشجع ذلك الدول الأوروبية التي لديها نسبة كبيرة من المسلمين في ابتكار خطط تهدف لجذبهم ودمجهم في المجتمع.