10-27-2012 12:57 AM

االديرة- عساف الرشيد : في الولايات المتحدة كشف استطلاع رأي أجرته شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما حصل على بريق أمل جديد للفوز بسباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية، بعد ظهور تفوقه - وإن كان ضئيلا - على منافسه ميت رومني في ولاية أوهايو المتأرجحة والتي ربما تكون أصواتها حاسمة في المعركة الانتخابية. حصل أوباما على أصوات 50 % من أصوات المشاركين في الاستطلاع، واكتفى رومني بنسبة 46 % من أصواتهم. وقالت الشبكة إنه على الرغم من ذلك فإنه من الناحية الإحصائية لا يعد فوز أوباما مؤكدا وفق هذه النتائج. تجرى الانتخابات الرئاسية الأمريكية في السادس من تشرين ثان /نوفمبر المقبل. وتعد ولاية أوهايو الواقعة في الغرب الأوسط الأمريكي ضمن عشر ولايات تتأرجح فيها أصوات الناخبين ، حيث يحظى الديمقراطيون والجمهوريون تقليديا بفرص متساوية للفوز فيها. وفيما يتعلق ببقية الولايات ، فانه يظهر فيها عادة المرشح المؤهل للفوز قبل إجراء الانتخابات.