11-01-2012 04:11 AM
الديرة - عساف الرشيد : يستقبل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، يوم الأحد المقبل في جدة، رئيس جمهورية فرنسا فرانسوا هولاند، في أول زيارة له للخارج منذ أن تولى زمام الرئاسة قبل ستة أشهر في 6 مايو 2012م.
وتتجسد أهمية زيارة الرئيس الفرنسي في محورين رئيسيين، الأول: في اختياره المملكة محطة أولى لزياراته الخارجية في المنطقة، والثاني: في اختيار الزمان الذي يشكل ظرفا دقيقا، تشهد فيه المنطقة والعالم أزمات متعددة، أثرت سلبا على الأمن والسلم الدوليين، وعلى الاستقرار العام.

وترتكز مباحثات الطرفين على ثلاثة موضوعات، هي: الأزمة السورية، والنووي الإيراني، والوضع في لبنان.
ويحضر اللقاء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ومسؤولون آخرون من البلدين، فيما يمثل حضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل، وزير الخارجية، أول مهمة يباشرها عقب عودة سموه من فترة النقاهة التي قضاها في الخارج عقب تماثله للشفاء.