05-26-2013 02:27 AM
الديرة- سعد السعد: اعلنت البرازيل انها تعتزم الغاء 900 مليون دولار (700 مليون يورو) من ديون 12 دولة افريقية في اطار استراتيجية اوسع لتعزيز علاقاتها مع القارة الافريقية.

وقال المتحدث باسم الرئاسة ثوماس ترومان للصحافيين على هامش الاحتفالات بالذكرى الخمسين لقيام منظمة الوحدة الافريقية ان "اقامة علاقات خاصة بين افريقيا والبرازيل هو امر استراتيجي في السياسة الخارجية البرازيلية".

وتزور الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف اديس ابابا حاليا للمشاركة في الاحتفالات، وهذه ثالث زيارة تقوم بها الى افريقيا خلال ثلاثة اشهر، ومن بين الدول ال12 التي الغت البرازيل ديونها الكونغو برازيفيل (352 مليونا) وتنزانيا (237 مليونا).

وقال ترومان ان تلك الخطوة تاتي في اطار جهود البرازيل لتعزيز علاقاتها الاقتصادية مع افريقيا التي تضم عددا من اسرع الاقتصادات نموا في العالم، واضاف ان البرازيل أسست مؤخرا وكالة لدعم الاستثمارات في الصناعة والتنمية في افريقيا واميركا اللاتينية.

واضاف ان "الفكرة هي التركيز على المساعدات البرازيلية" بما فيها الزراعة والبرامج الاجتماعية والدعم المالي المباشر للشركات البرازيلية، والتقت الرئيسة البرازيلية العديد من القادة الافارقة من بينهم رئيسة وزراء اثيوبيا هيلمريام ديساليغن ووقعت معها سلسلة من اتفاقات التعاون في مجالات الزراعة والتعليم والنقل الجوي والعلوم.

وياتي اهتمام البرازيل بافريقيا في اطار توجه اوسع لتعزيز ما يسمى التعاون بين الجنوب والجنوب والذي استقطب استثمارات من الاقتصادات الناشئة في الدول النامية وخصوصا الدول الافريقية.

والبرازيل واحدة من الدول الخمس الاعضاء في مجموعة بريكس للدول الناشئة، وبلغ اجمالي ناتجها المحلي 2,425 مليار دولار في العام 2012 ما جعلها سابع اكبر اقتصاد في العالم، ويتوقع ان يسجل اقتصاد البرازيل البالغ عدد سكانها 196 مليون شخص، نموا بنسبة 3,5% هذا العام.