05-31-2013 01:42 PM
الديرة - اروى الخيبري واصلت الصحف الأمريكية اهتمامها بالأوضاع المأساوية في سوريا، ونشرت مقالات عدة، دعت إحداها للتدخل العسكري بسوريا، وقالت: إنه "إذا لم تتدخل أمريكا فإن خصومها سيتدخلون لملء الفراغ".

وعرض مقال في "الواشنطن بوست" جميع أنواع الدعم للنظام السوري أخيراً من روسيا، وإيران، وحزب الله، لتخلص إلى القول بأن: "التحالف السوري الإيراني الروسي أصبح يسيطر على مجريات الأمور بسوريا، بينما تقف الولايات المتحدة على الهامش، تحاول العثور على مبررات لعدم التدخل".


وأضافت أن: "أوباما لا ينهي الحروب"، وذلك في إشارة إلى إعلانه عن أن الحرب على الإرهاب يجب أن تنتهي، بل "يتجاهلها ويتقبل هزيمة الأمر الواقع للمصالح الأمريكية". وقالت أيضاً إن: "واشنطن تحت حكم باراك أوباما، فقدت نفوذها القوي بمنطقة حيوية"، كما أصبحت كلمات الرئيس "غير مقبولة" و"خطاً أحمر" لا معنى له.