وقت الإكتئــــــــــــاب لا نأكل بيض
وقت التوتر والعصبيـة لا نأكل لحم
وقت الغضــــــــــــب لا نأكل دجاج
وقت الخـــــــــــــوف لا نأكل سكريات أو حلويات




الغذاء المتوازن : يقوى الجهاز الهضمي – والدورة الدموية – والجهاز العصبي
ويُعطى صحة وحيوية – وتوازنا فكريا وعاطفيا !!!!




* الطب الطبيعي لا ينظر للغذاء كنوع فقط ، ولكن كنوع وكمية وطاقة ناتجة عن تناوله.
فكل غذاء له طاقة خاصة به ، هذه الطاقة هي التي تمد الجسم والعقل والروح باحتياجاتهم اللازمة منه.
* المضغ الجيد له تأثير نفسي كبير يُساعد على تفريغ شحنات العنف والغضب من داخل الإنسان عن طريق الأسنان. المضغ



أولا : وقت الإكتئــــاب
الخلل في الرئة أو في طاقة المعدن قد يُسبب الإكتئاب
كما أن الحزن الشديد قد يُسبب هو هذا الخلل في الرئة


- لا نأكل بيض أو ألبان أو أجبان أو حار وتوابل
- من المفيد تناول كل أنواع الخضروات ذات الأوراق الخضراء خاصة الملوخية
- تناول مشروب شاي الشعير المحمص الساخن
- الفول السوداني مُضاد للإكتئاب.
ملحوظة : ممنوع لأصحاب الضغط المرتفع حيث أنه يزيد فى إرتفاع الضغط .
- عشبة اللافندر أو الخزامة هي عشبة الرئة يتم تناولها كشاي ساخن
أو حتى يتم التبخير بها على قطعة من الفحم الطبيعي .
-إتباع تمارين للتنفس أو المشى فى الطبيعة.



ثانيا : وقت التوتر والعصبية



الخلل في القلب أو في طاقة النار قد يُسبب التوتر والعصبية
كما أن التوتر المستمر قد يُسبب هو هذا الخلل فى القلب
-لا نأكل لحم
- تناول الحبوب المبرعمة مثل القمح الكامل المبرعم
- تناول كل أنواع الخضروات ذات الأوراق الخضراء مثل الملوخية – الكرفس
- الأرز الكامل مُلطف للجهاز العصبى
-البصل اليابس المسلوق مهدىء للأعصاب
- ملح السمسم (الجومازيو) يعمل على تغذية وتعزيز الجهاز العصبى
-شاى عشبة الكومبو ومشروب الشيتاكى مُهدىء للأعصاب



ثالثا : وقت الغضـــب


الخلل فى الكبد أو فى طاقة الشجرة قد يُسبب الغضب


كما أن الغضب المستمر قد يُسبب هو هذا الخلل فى الكبد

ملاحظة : أن الغضب يتحول إلى حزن ... والحزن يتحول إلى غضب

- لا نأكل دجاج
- المضغ الجيد للطعام يُساعد على التخلص من الغضب
- الوضوء والإستحمام




رابعا : وقت الخـــــوف
الخلل فى الكلى أو فى طاقة الماء قد يُسبب الخوف
كما أن الخوف المستمر قد يُسبب هو هذا الخلل فى الكلى
كيف نقضى على الخوف ؟؟؟؟


-التوقف عن السكريات والحلويات

لأن السكر يساعد على تقوية غريزة الخوف عند الإنسان طبقا للعناصر الخمسة

- عدم الإفراط فى تناول السوائل بكافة أنواعها حتى الماء

لأن كثرة السوائل تُسبب إضطراب للكلى مما يزيد من الخوف

-العمل على تنشيط طاقى الكلى من خلال الغذاء المتوازن ومشروبات

خاصة مثل:

- مشروب الأدوكى (حبة شافى الكلى)

- وضع القليل من دقيق الذرة الكامل فى الشوربة يعمل على تنشيط الكلى

- عمل كمادات على الكلى وتنشيط مساراتها بالضغط على نقاط معينة فى القدمين أو الكفين.

برجاء مراجعة نقاط الكلى على الكفين والقدمين على الموقع : العلاج بنقاط الضغظ (شياتسو)


-التنفس بعمق : لأن بقاء ثانى أكسيد الكربون فى الجسم وعدم التخلص منه بالتنفس الجيد يُسبب مشاعر سلبية مما يؤدى إلى الخوف.
-وضع عطر طبيعي من عشبة الافندر أو الخزامة يقضى على الخوف.


- قوة الإرادة للتغلب على الخوف حيث أن الخوف كما يأتى من خارج الإنسان

من خلال غذاء غير صحي أو عادات يومية سيئة تساعد على ظهوره.