06-11-2013 04:41 AM
الديرة- عساف الرشيد: توقع عضو مجلس الغرف السعودية نائب رئيس هيئة المعارض والمؤتمرات العربية التابعة لجامعة الدول العربية الدكتور عبد الله بن محفوظ، أن يسهم تحويل اللجنة الدائمة للمعارض والمؤتمرات في وزارة التجارة إلى برنامج وطني للمعارض والمؤتمرات، في إعادة صياغة صناعة المعارض والمؤتمرات، بما يتواكب مع المتغيرات التي طرأت على هذه الصناعة خلال السنوات الماضية.

وقدر أن يسهم التنظيم الجديد، في إيجاد دخل فعلي لفعاليات المعارض في 2015 بما يقارب خمسة مليارات ريال، فضلاً عما يقارب سبعة مليارات ريال كدخل من العارضين والزائرين وشركات الخدمات المحلية، إضافة إلى أن البرنامج سيوفر 36 ألف وظيفة دائمة وموسمية، لافتا إلى أن القرار سيعزز جهود هيئة تنمية الصادرات السعودية غير النفطية بوصفه أحد ركائز الاستراتيجية والسياسة الاقتصادية في السعودية.


وقال بن محفوظ، من المؤمل أن يتم وضع آليات لتطوير البنية التحتية للمعارض، في ظل التنسيق بين هيئة السياحة السعودية ووزارة التجارة، من خلال إنشاء صالات معارض كبيرة ومتخصصة، مبينا أن جدة والرياض والشرقية بإمكانهم استقطاب أكثر من 60 معرضا دوليا متخصصا بمختلف القطاعات الصناعية والخدمية، إضافة إلى 30 مؤتمرا في غضون ثلاث سنوات في الوقت الذي يقام فيه حالياً ثمانية مؤتمرات دولية سنويا.