06-11-2013 02:58 AM
الديرة- عساف الرشيد: فند الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة السودانية مزاعم جنوب السودان بتوغل الجيش السودانى في أراضيها ، قائلا إن ذلك لا أساس له من الصحة.

وأكد العقيد الصوارمي خالد سعد في تصريح لوكالة السودان للأنباء (سونا) أن القوات المسلحة السودانية ملتزمة تماماً بالحدود الدولية وفق ما نصت عليه اتفاقية نيفاشا.

وأضاف الصوارمي أن هذه المزاعم تأتي "لتغطية خروقات جيش الجنوب للاتفاقية ، وجاءت رداُ على إعلان الفريق أول مهندس محمد عطا المولى مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني من أنه في الوقت الذي أكمل فيه السودان انسحابه وفقا للاتفاقيات الموقعة مع الجنوب لا يزال الجيش الشعبي يحتل ست مناطق سودانية".

كان وزير الإعلام في دولة جنوب السودان بارنابا ماريال بنيامين قد قال إن قوات سودانية توغلت في أراضي بلاده ، ما يعد خرقا للاتفاقيات الموقعة بين الدولتين.

وقال الوزير الجنوبي لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إن قوات شمالية دخلت إلى منطقة كانت قوات جنوبية انسحبت منها في الآونة الأخيرة لتشكيل منطقة منزوعة السلاح بين الجانبين لتدعيم الاتفاقيات الأمنية الهشة.

يشار إلى أن التوتر يسود العلاقات بين السودان وجنوب السودان على ضوء اتهامات الخرطوم لجوبا بدعم الجبهة الثورية المتمردة في هجومها في شهر نيسان/أبريل الماضي على شمال كردفان.

وأعلن السودان أمس إيقاف تنفيذ مصفوفة اتفاقية التعاون مع جنوب السودان بعد ساعات من إعلان الرئيس عمر البشير إغلاق الأنبوب الناقل لبترول الجنوب عبر بلاده ردا على دعم الجنوب للمتمردين.