إذا نشأ الإنسان خائفاً في طفولته يظل كذلك طوال حياته ما لميحاول أن يكسر
حاجز الخوف، والخوف ينشأ من المعاملة المتسلطة للآباء وعدماحترامهم لطفولته

الشعور بالنقص
إنه الإحساس الداخلي الذي يملك الإنسان ويشعره بالقصور والنقصإزاء الآخرينفيفقد ثقته بنفسه تماماً

التركيز على الآخرين
مشكله كبيره انه يربط الإنسان حياته بالآخرين..فهو بذلك يتخلى عنالاستقلالية..
والتخلي عن الاستقلالية يعني فقدان الثقة بالنفس

المكاسب الوهمية
في كثير من الأحيان قد يشعر الإنسان بأنه يحقق الكثير من المكاسبنتيجة
عدم ثقته بنفسه فعدم الثقة بالنفس تعني السكون والانزواء وعدمالمبادرة
وتجنب انتقاد الآخرين والفشل..وهنا تجد حجتك

الإغراق في المثالية
أحياناً يتطلع الفرد إلى تأدية المهام المطلوبة منه على أكمل وجهوبأعلى درجة
من المثالية وعندما يفشل في تحقيق هذا المستوى من المثالية يصاببالإحباط
وفي النهاية فقدان الثقة بالنفس

الصورة الذهنية
عندما يعتقد الإنسان انه لا يستطيع أن يقدم..وعندما يعتقد انه لايستطيع
أن يحقق النجاح الذي حققه الآخرون..سوف يصبح كذلك بالفعل.
لقد اصدر حكماً على نفسه بالفشل ومن ثم سيحصد الفشل

التفسيرات الخاطئة
هذا الخطأ يرتكبه معظمنا وذلك عندما نصف الشخص فاقد الثقة بنفسهبأنه مؤدب.
.شديد الخجل..عاطفي..مسالم..وفي المقابل قد نصف الشخص الواثقبنفسبأنه مغرور أو أناني أو غير مؤدب أو إنه لا يحترم الآخرين

العصفور الذي يحلق على الأرض
عندما يفقد الإنسان ثقته بنفسه يفقد معها كل فرصة في التطوروالتقدم للإمام..
يصبح مثل العصفور الذي لا يعرف كيف يطير..مع أن له جناحين قويينوجميلين..
ولكنه ولأنه لم يحاول ويجرب ولم يتعلم خوفاً من السقوط سيظلمحروماً من متعة
التحليق والطيران..بل سيصبح هدفاً سهل المنال وصيداً ثميناً لمنيبحث عن
عصفور جميل يحلق على الأرض..