المتقاعدون إلى وظائف السياحة



المتقاعدون إلى وظائف السياحة









يخلق موسم الصيف كل عام عددا من الفرص الوظيفية الموسمية للطلاب والطالبات في المنشآت السياحية على وجه الخصوص، إلا أن هيئة السياحة والآثار لهذا العام وللمرة الأولى تفتح المجال أمام المتقاعدين عن العمل لشغل وظائف مخصصة على رأسها الإرشاد السياحي.
كشف ذلك لـ"مصادرصحفية" المدير العام لمركز تنمية الموارد البشرية السياحية الوطنية الدكتور عبدالله الوشيل، مؤكدا أن الحد الأدنى لمرتبات الراغبين في الالتحاق بهذه الوظائف الموسمية سيكون 2500 ريال.
وأوضح الوشيل أن الهيئة للمرة الأولى تعمل على إيجاد فرص عمل للطلاب والطالبات في الفترة الموسمية، مضيفا "بدأنا بتحفيز الطلاب وتخاطبنا مع الجهات المعنية لتسهيل عمل الطلاب والطالبات في الفترة الصيفية"، مشيرا إلى أن ساعات العمل ستكون 7 ساعات. وأفاد أن الهيئة تعمل على أن لا تقتصر هذه الوظائف على المواسم بحيث يستطيع الطلاب العمل أثناء فترة الدراسة بساعات أقل، أو أن يعمل في إجازة نهاية الأسبوع أثناء الدراسة، لافتا أن نسبة السعودة في قطاع السياحة سترتفع سنويا، تزامنا مع التوسع في المنشآت السياحية خصوصا في مكة المكرمة والمدينة المنورة، مبينا أن الحرمين الشريفين يواجهان شحا في العمالة كونهما لا يقبلان للعمل فيهما غير المسلمين. وأفصح أن عدد فرص العمل المتاحة تبلغ 4500 فرصة عمل في 35 مهرجانا في مختلف مناطق المملكة، لافتا أن التوظيف في هذه المهرجانات سيكون لأبناء المنطقة، مبينا أن فترة العمل تتراوح ما بين 3 أسابيع إلى 45 يوما.
يذكر أن عوائد تلك المهرجانات تقدر بنحو 10 مليارات ريال من أكثر من 10 ملايين زائر، وأنه من المتوقع أن يصل عدد الرحلات السياحية الوافدة خلال الصيف 4.8 ملايين رحلة مقابل 4.3 ملايين رحلة العام الماضي، في حين ستصل الرحلات المحلية خلال الصيف إلى 5.3 ملايين رحلة سياحية مقابل 5 ملايين رحلة في صيف العام الماضي.