الزوجة المصفوعة تطالب المحكمة بعدم جلد زوجها








راجعت السيدة التي صفعها زوجها المحكمة الجزائية في القطيف، أمس، لتتنازل عن حقها، مطالبة بعدم جلده، فيما تمسك قاضي المحكمة بالحق العام الذي أصدره، والقاضي بسجن الزوج عشرة أيام، وجلده 30 جلدة.

وقال مصدر قضائي: جرى إفهام الزوجة أن الحكم الذي صدر بحق زوجها حق عام ولا يحق لها التنازل عنه.

وكانت المحكمة أصدرت أمس حكماً على الزوج يلزمه بحضور دورة في فن التعامل الأسري بمعهد متخصص لمدة عشرة أيام، وتقديم ما يثبت حضوره، إلى جانب سجنه عشرة أيام تحتسب من دخوله التوقيف، وجلده 30 جلدة.

وتعود تفاصيل القضية إلى حدوث خلافات بين الزوجين دفعت الزوج إلى الاعتداء على زوجته، ما أصابها بكدمات في وجهها، لجأت بعدها الزوجة إلى شرطة صفوى، التي باشرت الحادث وقبضت على الزوج وأحالته للمحكمة الجزئية.

واتهم الزوج زوجته في المحكمة باعتدائها على والده وأخته، منكراً ما نسب له من تهم، إلا أن القاضي أصدر حكماً ضده بعد ثبوت ما نسب له من تهم.​