منشآت النطاق الأحمر: لم نستفد من المهلة وشرط الـ3 أشهر عقد التصحيح

منشآت النطاق الأحمر: لم نستفد من المهلة وشرط الـ3 أشهر عقد التصحيح







اشتكى بعض أصحاب منشآت النطاق الأحمر من مهلة الأشهر الثلاثة لتصحيح أوضاع العمالة التي تريد نقل كفالتها
وأوضحوا أنهم عندما يذهبون إلى إدارة الجوازات لتسليم جوازات العمالة المخالفة، يصطدمون بموظف الجوازات يأخذ جزءا بسيطا مما يريدون تسليمه - حسب قولهم، الأمر الذي يهدد بعدم اللحاق بالمدة المشروطة لتصحيح الأوضاع ونقل كفالة العمالة، والتي تنتهي في 24 شعبان المقبل.
وبحسب صحيفة عكاظ أشاروا إلى أن بعض المشاريع التي وقعوا عقودها مع مختلف الجهات، لم يتمكنوا من مواصلة العمل بها لتأخر معاملات تصحيح أوضاع العمالة لديهم في تلك المشاريع.
كما طالبوا الجهات المختصة بتمديد المهلة كي يتمكنوا من تصحيح أوضاع العمالة النظامية.

ومن جهة أخرى تساءل عدد من الكفلاء الهاربة عمالتهم عن ضياع حقوق الكفيل كاملة بنقل كفالة عمالته الهاربة لآخر دون تعويضه، مطالبين وزارة العمل بتعويضهم، باعتبار أنها الجهة المسؤولة عن مستحقاتهم المالية التي قاموا بدفعها في قيمة التأشيرة، بخلاف المصاريف الأخرى التي تأخذها مكاتب استقدام العمالة من مختلف البلدان المصرح بها.
من جانبه نفى المتحدث الرسمي في إدارة جوازات جدة المقدم محمد الحسين أن آلية تصحيح أوضاع العمالة للمنشآت في الجوازات تستقبل معاملة واحدة يوميا لكل منشأة، مشيرا إلى أنه تم تخصيص مقر «أبرق الرغامة» بجدة لتصحيح أوضاع العمالة، والاستثناءات التي جاءت في تنظيم وتصحيح أوضاع العمالة المخالفة لنظامي الإقامة والعمل.
وقال إن الإدارة الرئيسية للجوازات تقوم بأعمالها المعتادة وتدعم وتستقبل المعاملات العادية الواردة.
وأوضح أنه تم وضع لوائح وتعليمات التصحيح أمام مقر أبرق الرغامة لإرشاد المستفيدين عن آلية العمل والأوراق المطلوبة لذلك.