على الرغم من مرارة الإعاقة التي يعاني منها رجل يدعى كيفين إيستردي 35عامًا، إلا أنه استطاع أن يتغلب عليها ويعيش حياته اليومية بشكل طبيعي دون مشاكل.







وكان كيفين إيستردي يعاني من مرض وراثي نادر منع نمو عموده الفقري بشكل طبيعي، ما أجبر الأطباء على بتر ساقيه وهو في سن الرضاعة، وتم استخدام جزء من عظم الساق لإنشاء جزء مفقود من عموده الفقري.
والغريب أن كيفين إيستردي يعيش مع خطيبته حياة سعيدة ووسط طفلته بالتبني ديزايري، ويمارس هواياته مثل لعبة "البلياردو" و"البولينج".
وقال والد كيفين إيستردي إنه علَّم ابنه السير باستخدام يديه، كما عرض عليه زوجًا من الأرجل الاصطناعية، لكنها لم تكن مريحة ففضل كيفين إيستردي الاعتماد على يديه، أو على لوح التزلج للتنزه في المدينة، ولم يتوقع الأطباء أن يعيش كيفين إيستردي لأكثر من 21 سنة.







4