سرحان من الطلبة المهملين الذين عادة ما ينزوون ويجلسون في آخر الصف ، والأستاذ سعد مدرس العلوم متحمس ويشرح لهم عن فوائد الحليب. وجه الأستاذ بعض الأسئلة لسرحان. الأستاذ سعد : يا سرحان ، كيف تحافظ على اللبن من الفساد ؟ سرحان : نخليه في البقرة يا أستاذ. الأستاذ سعد : طيب عدد ثلاثة أنواع من منتوجات الحليب. سرحان : جبن مثلث ، وجبن قوالب ، وجبن سايل. يلتفت الأستاذ سعد إلى فهد في الزاوية الثانية من الصف. الأستاذ سعد : وأنت يا فهد ، قل لي من وين نستخرج السكر ؟ فهد : من علبة السكر يا أستاذ. الأستاذ سعد : طيب كيف تثبت أن الأشياء تتمدد بالحرارة وتنكمش بالبرودة ؟ فهد : مثلاً .. اليوم في الصيف أطول من اليوم في الشتاء. الأستاذ سعد : إجلس الله يصلحك ، وتابع معي. الأستاذ سعد : اسمعوا ، أحسن واحد في الصف هو الطالب سعيد. يا سعيد : ما ذا فعل " جيمس وات " عندما رأى البخار يخرج من الغلاية ؟ سعيد : أكيد سوى شاي. احمر وجه الأستاذ سعد وظهرت علامات الغضب. لما أحس سرمد أن الأستاذ زعلان وغاضب قال عندي لك يا أستاذ نكتة بتوسع صدرك ، قال له الأستاذ سعد : احكيها لنا يا سرمد. قال سرمد : في مدرس علوم رزقه الله بولدين توأم سمى واحد ( أول أكسيد الكربون ) وسمى الثاني ( ثاني أكسيد الكربون). الأستاذ سعد : طيب يا سرمد ، عندي لك سؤال قبل ما أكتب استقالتي. سرمد : تفضل يا أستاذي الكريم. الأستاذ سعد : هل يستطيع الناس العيش على الأرض بدون أوكسجين. سرمد: طبعاً لا يمكن. الأستاذ سعد : (فرحاً ) ممتاز .. صفقوا له .. طيب متى اكتشف الأوكسجين ؟

سرمد: اكتشف عام 1773 م. الأستاذ سعد : ممتاز جداً ، صفقوا له. سرمد : لكن سؤالي يا أستاذ .. كيف كان الناس يتنفسون قبل هذا التاريخ ؟ وبعد أن سمع الأستاذ سعد سؤال سرمد ( أذكى طالب في الصف ) بدأ يجمع أوراقه ، وتوجه إلى غرفة المدير ، وقدم استقالته.