سر الدعاء

لقد رودت الآيات تحض على الدعاء و الابتهال إلى الله عز وجل …

و سر ذلك هو سر الإسلام الذى دعا إلى التوحيد الخالص . البرئ مما يشوب العقيدة الصافية فالله قريب من عباده يجيب دعوة من دعاه ….



يقول تعالى بسورة الأعراف : ( ادْعُواْ رَبَّكُمْ تَضَرُّعاً وَخُفْيَةً إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ (55) )

و يقول بسورة بسورة البقرة : ( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ (186) )

و يقول بسورة الإسراء : ( قُلِ ادْعُواْ اللّهَ أَوِ ادْعُواْ الرَّحْمَـنَ أَيّاً مَّا تَدْعُواْ فَلَهُ الأَسْمَاء الْحُسْنَى وَلاَ تَجْهَرْ بِصَلاَتِكَ وَلاَ تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً ( 110) )

و كذلك السنة المطهرة …

يقول رسول الله صلي الله عليه و سلم :

الجامع الصغير. الإصدار 3,22 - لجلال الدين السيوطي

المجلد الخامس >> باب: حرف اللام

7602- ” ليس شيء أكرم على الله تعالى من الدعاء “
التخريج (مفصلا): أحمد في مسنده والبخاري في الأدب والترمذي والحاكم في المستدرك عن أبي هريرة
تصحيح السيوطي: صحيح


المصدر
كتاب الدعوات المأثورات اللهم جمع و تقديم و تحقيق محمد عاشور لجمع الأدعية أو أحاديث الدعوات ص